اغلاق

متظاهرون غاضبون في الناصرة: ‘تفريط البطريركية بالأراضي الوقفية خيانة‘

تظاهر المئات من ابناء الطائفة الارثوذكسية والمتضامنين معهم في منطقة عين العذراء في مدينة الناصرة. وقالوا ان التظاهرة تأتي "احتجاجاً على قيام البطريركية، بتسريب
Loading the player...

 وبيع أراضي الأوقاف في القدس وأنحاء مختلفة من البلاد، لجهات استيطانية، دون الالتفات لأهمية هذه الأوقاف ومكانتها".
كما وشارك في التظاهرة العديد من ابناء الطائفة الاسلامية ورئيس القائمة المشتركة ايمن عودة ورئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة وعضوا الكنيست مسعود غنايم ويوسف جبارين ، ليقفوا جميعا صفاً واحداً امام تسريب العقارات وبيع الاراضي، ودعوا للتكاتف للمحافظة على الهوية العربية الموحدة .

" احسم امرك يا بطرك انت تاجر او امين "
ورفع المتظاهرون شعارات تنادي "بتغيير سياسة البطريكية والتوقف الفوري عن بيع املاك الطائفة " ، وشعارات اخرى جاء فيها " تفريط البطريكية بالاراضي الوقفية خيانة "، كما وارتفعت حناجر المحتجين بالقول :"ارضنا هويتنا ، احسم امرك يا بطرك انت تاجر او امين ".

" سنستمر ونصعد تدريجياً"
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع رئيسة طائفة الروم الارثوذكس في الناصرة عفاف توما قالت :" نحن في هذه الوقفة الاحتجاجية اليوم نرفع صوتنا ضد تسريب وبيع الاراضي الوقفية ، وهي استمرار لعدة نشاطات وفعاليات ، بدأناها في القدس واستمرت الى مدينة الناصرة وسنستمر ونصعد تدريجياً".

" القضية لم تعد ارثوذكسية فقط بل وطنية من الدرجة الاولى"
وقالت عفاف توما لمراسلنا :" التصعيد سيكون حسب المعلومات التي تتوفر لدينا ، ومطلبنا اليوم هو وقف أي تسريب او بيع الاملاك والمحاولة لارجاع هذه العقارات التي تم بيعها ، بالاضافة الى اننا قمنا باعداد رسائل مع وثائق مترجمة الى عدة لغات سيتم تسليمها الى سفراء وقناصل ، بطاركة ومطارنة من كافة انحاء العالم ، وهناك حراك سياسي جدي لان القضية لم تعد ارثوذكسية فقط بل وطنية من الدرجة الاولى ، حيث يعمل عليها اعضاء من القائمة المشتركة وشخصيات من السلطة الفلسطينية والاردن ".

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق