اغلاق

محمود لوباني من الناصرة يغوص في بحر الطبيعة بفرشاة الرسم، صور

التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع الشاب الموهوب محمود لوباني من الناصرة، الذي يسرح في جمال الطبيعة عن طريق فرشاة الرسم التي يستطيع من خلالها


الشاب الموهوب محمود لوباني

رسم كل شيء في خياله، وعادت لنا بالتقرير التالي ..

1. عرفنا عن نفسك اكثر ؟
اسمي محمود لوباني، عمري 14 ربيعا، انا في الصف التاسع في مدرسة الزهراء .

2. متى بدأت بمجال الرسم ؟
لقد بدات بمجال الرسم قبل سنتين .

3. من اكتشف موهبتك ؟
انا من اكتشفت موهبتي بذاتي، عندما اجد نفسي غاضبا اذهب لارسم، فلاحظت موهبة الرسم التي لدي وكانت تخرج نتيجة جميلة من الرسومات التي ارسمها، فاصبح لدي عشق للفرشاة والرسم فقررت ان انمي موهبتي واتعلم فن الرسم مع المعلمة نفين سعيد التي علمتني طريقة مسك الفرشاة، وطريقة خلط الالوان لكي اصل للون الذي اريده .

4. حدثنا عن مشاركتك بمعارض رسم ؟
لقد اشتركت بمعرض رسومات في مركز " معا " في حي البشارة، وفي شهر يوليو اشتركت في مركز محمود درويش الثقافي، والان اجهز نفسي لكي افتتح معرض رسومات خاص بي .

5. اي نمط من الرسومات الذي تميل اليه ؟
انا اميل الى رسومات الطبيعة اكثر، لانني انقل الطبيعة الى اللوحة التي ارسمها، واتعمق بالطبيعة من خلال اللوحة وادخل باجواء الطبيعة الحقيقية من خلال رسمها .

6. حدثنا عن اهتمام المجتمع بموهبتك ؟
انا اتلقى الدعم من الجميع، وكل شخص يرى رسوماتي ينبهر بها ويعطيني التشجيع ويقولون لي ان لدي مستقبلا باهرا بهذا المجال .

7. ما هو طموحك ؟
طموحي كبير جدا، اطمح لكي اكمل بمجال الرسم وطبعا ان اكمل تعليمي الاكاديمي، واريد ان اصبح طبيبا، وتبقى الرسم هوايتي المفضلة .

8. كلمة اخيرة ؟
احب ان اقول لكل شخص لديه اطفال ان يكتشف موهبتهم منذ الصغر، ليصبحوا عندما يكبروا موهوبين ويطوروا مواهبهم، وان يعطوا التشجيع الكامل لهم .



لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق