اغلاق

الشّاعر رشدي الماضي ضيف البيت الفلسطيني في كندا

حلّ الشَّاعر رشدي الماضي، رئيس إدارة مؤسسة "الأفق" ضيفا على البيت الفلسطيني في مدينة ميسيساغا الكندية حيث عقد اجتماع عمل ضم الأستاذ محمود جاسر –


جانب من اللقاء (تصوير خاص)

 أبو ليلى – المدير التنفيذي للبيت والأستاذ مراد عبيد، رئيس البيت السَّابق.
استهل الماضي اللقاء بحديث تمحور حول نشاط مؤسسة "الأفق" التي يقف على رأس إدارتها، خاصة في موضوع إثراء المشهد الثقافي العربي في البلاد من خلال نشاطاتها المسرحية والأدبية والفنية وإصدار العديد من إبداعات كوكبة من الشعراء والأدباء والروائيين من مختلف أنحاء البلاد.
ثم أبرز مدى اهتمام المؤسسة، التي يديرها الأديب والباحث والمسرحي عفيف شليوط بفتح الأبواب على المؤسسات العربية الثقافية في مناطق السلطة الفلسطينية وتلك الموجودة في شتى أنحاء المعمورة، ومنها البيت الفلسطيني في كندا.
هذا وقد رحّب المضيفان بالشّاعر الضّيف وأعربا عن استعدادهما الكامل لتوسيع التعاون بين "الأفق" والبيت لكي يشمل العديد من النشاطات الأدبية والمسرحية.
وتمَّ الاتّفاق أن تكون بداية التّعاون بقيام البيت الفلسطيني باستضافة الشاعر رشدي الماضي والأديب عفيف شليوط لعقد أمسية متعدّدة الألوان، بحيث تتضمّن الشعر والمسرح والحديث عن حراك الأفق الثقافي.
وقام الماضي في ختام اللقاء بتقديم ديوانه "قصائد المدينة" وكتاب الأديب عفيف شليوط "الانهيار" هدية الى أسرة البيت الفلسطيني ممثّلة بمديره التنفيذي أبو ليلى.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق