اغلاق

حضور واسع تضامناً مع معتقلين اداريين في محكمة الناصرة

شارك العشرات من اهالي واصدقاء معتقلين اثنين من احدى مدن الجليل في المحكمة التي عقدت اليوم في محكمة الناصرة، والتي عقدت بأبواب مغلقة، حيث تنسب لهما
Loading the player...

شبهات أمنية.
ووقف المتضامنون خارج قاعة المحكمة معلنين تضامنهم ومؤازرتهم للمعتقلين ، كما وحضر الى المحكمة في الناصرة رئيس لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية واعضاء الكنيست جمال زحالقة ومسعود غنايم والامين العام لحزب التجمع الدكتور امطانس شحادة ونائبه يوسف طاطور وعضو القائمة المشتركة نيفين ابو رحمون ، ورئيس حزب الوفاء والاصلاح الشيخ حسام ابو ليل ، والعديد من الشخصيات البارزة .

" نحن اصحاب حق ولسنا ضيوفا"
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع الشيخ كمال خطيب رئيس لجنة الحريات قال:" الملاحقة السياسية لا تتوقف عند أي حد ، حيث ان هناك هواية لدى حكومة نتنياهو الاستمرار بمطاردتنا كفلسطينيين في الداخل ، ان يعتقل الشباب ويتم منعهم من مقابلة محاميهم وتهويل الملف كأنهم مجرمين وقتلة ، هذا من اجل تبرير جريمة الاعتقال التي من الاصل يجب ان لا تكون ، لكن كوننا في مرحلة جديدة ضمن حكومة كلها مجمعة على مواجهتنا كفلسطينيين في الداخل ، نحن مطالبون على ان نشد يد بعضنا البعض ، نحن اصحاب حق ولسنا ضيوف ، شبابنا نناديهم بضرورة الوعي والحذر والانتباه لكن في نفس الوقت عدم الانحناء وطأطأة الرأس ، نحن مع شبابنا المعتقلين ومع الشيخ رائد ، لجنة الحريات مستمرة باداء دورها لان قضايانا عادلة ".
يشار الى ان هنالك أمر حظر نشر حول التفاصيل.


مجموعة صور للمتضامنين

بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق