اغلاق

جبهة الطيبة: نستنكر مقتل الشاب نزيه مصاروة

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من جبهة الطيبة الديمقراطية، جاء فيه :" نستنكر العمل الاجرامي البربري الذي وقع ضحيته شاب اخر من شباب بلدنا الطيبة .


اخر صورة سيلفي للمرحوم نزيه مصاروة التقطتها امس معه احدى المشاركات في العرس


الطيبة وكافة أنحاء مجتمعنا العربي ينزف من جديد ، ينزف دماً غالياً لأبنائنا ، اليوم الطيبة وبالأمس جسر الزرقاء وقبلها ام الفحم ومجد الكروم والناصرة واللد ويافا
قتيل او قتيلة واحد/ة تلو الاخر/ى
الى متى هذا عرس الدم مستمر ؟
الى متى سنبقى لا نحرك ساكنًا ؟
كفى خوفًا من مواجهة العنف
كفى سكوتًا والاستمرار وكانه لم يحدث شيء
كفى انتظارًا للجريمة القادمة " .
واضاف البيان :"
كفى هذا التملق بمواجهة العنف داخل مجتمعنا ، علينا طرح هذه القضية بشكل شجاع دون محاولة تبرير اي جريمة على الإطلاق .
ان مقتل المرحوم الشاب نزيه مصاروة رحمه الله جاء من سلاح ملوث يحمله شباب متهور وعديم الأخلاق ، مجرم ، اطلق رصاصة من سلاحه القذر. انها رصاصة موجهة لكل واحد وواحدة منا ، انها رصاصة العنف ، رصاصة الكراهية ، رصاصة الفساد الاخلاقي ،
انها رصاصة - رسالة ، رسالة عن فشلنا كمجتمع في التصدي لهذه الظاهرة المقيتة ، رسالة للشرطة   المتقاعسة في تنفيذ واجبها بحماية الناس ، رسالة لإدارة  البلدية التي لا تقوم بواجبها بمحاربة الظاهرة ، رسالة لكل القوى السياسية والاجتماعية التي لا تعمل على رفع وعي الشباب لمخاطر العنف ولم تستطع استقطاب الجيل الجديد للعمل الجماهيري والوطني" .
واردف البيان :"
انه واجبنا الإنساني والاخلاقي والوطني ، واذا اردتم الديني أيضاً ، واجبنا كأبناء البلد الواحد ان نعمل معا لمحاربة العنف بكل أشكاله ، وأننا نتوجه للسلطات المسؤولة ان تأخذ دورها وبشكل جدي ومدروس ببناء خطة عمل لمواجهة هذه الظاهرة .
نتوجه للشرطة ونطالبها بالقيام بواجبها بمحاربة العنف ،ونضغط عليها بكل ما نملكه من قوة .
وايضاً نتوجه لادارة البلدية ، ونطالبها ونقف معها ونساعدها بالعمل لوضع خطة شاملة لمواجهة العنف في جميع المجالات والعمل على زيادة الكوادر المهنية وزيادة الخدمات الوقائية والعلاجية في مجال العنف بين الشباب .
واجبنا ان نطالب كل القوى السياسية والاجتماعية أخذ دورها بتثقيف وتوعية الناس ، وبالأخص الشباب منهم عن أسباب ومخاطر وطرق معالجة ظاهرة العنف ، ووضع هذه القضية في اعلى سلم أولوياتها
وعلينا معاً ان نقوم بتعزيز التضامن والتكافل الاجتماعي .
لكي لا تطرق بيتك " رصاصة مجرمة " قم اطرق كل الأبواب لمحاربة العنف .
دورك هام جداً ، فلا تدع الامبالاة تقتل ابنك او ابنتك !!
اما آن لهذا المجتمع ان يصحو من هذا الحلم المخيف .
رحمك الله يا نزيه وللأهل والأقارب ولنا جميعاً من بعده الصبر والسلوان" - الى هنا نص البيان الذي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما .


المرحوم نزيه مصاروة


مجموعة صور خاصة من مكان اطلاق النار



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق