اغلاق

الإعدادية الحديقة أ يافة الناصرة تحيي ذكرى المعلمة فتنة زعبي

نظمت المدرسة الإعدادية الحديقة (أ) يافة الناصرة أمس الجمعة تخليد وإحياء ذكرى المعلمة الفاضلة المرحومة فتنة عبد الحميد زعبي بمرور ثلاثة أعوام على وفاتها،
Loading the player...

وذلك بتنسيق طاقم العلوم ومركزته المعلمة المبدعة غاده خوري وبحضور أهل المرحومة وأعضاء الهيئة التدريسية ورئيس لجنة أولياء أُمور الطلاب .
تولت عرافة البرنامج الطالبتان نور إحمود وميرا مصاروة، حيث تم بداية الوقوف دقيقة صمت وقراءة الفاتحة عن روح المرحومة، وكانت بعد ذلك تلاوة عطرة مباركة من القرآن الكريم بصوت الطالب محمد الأحمد وتلاه الطالب محمد خطيب بدعاء دعا فيه للمرحومة، ثم رحب مدير المدرسة الاستاذ مشهور عباس بالحضور وقدم كلمة طيبة معبرة ومؤثرة بحق المرحومة تحدث من خلالها عن خصالها وقمة عطاءها رغم ظروفها الصحية وعن علاقاتها الأخوية مع زملائها في المدرسة، وأكد الفراغ الكبير الذي تركته لدى محبيها، وباسمه وباسم طاقم المعلمين والمعلمات شكر العائلة الكريمة على مشاركتهم هذه الذكرى وشكر مبادرة وراعية البرنامج المعلمة غاده خوري وطاقم العلوم والمعلمة مارلين خوري مدربة الجوقة وإدارة المدرسة وجميع المعلمين والمعلمات على الدعم والمساعدة والحاضرين ولجنة أولياء أُمور الطلاب والطالبات والطلاب.

المعلمة وجدان غميض تلقي قصيدة "الحياة"
بعد ذلك ألقت المعلمة وجدان غميض قصيدة مغناة بعنوان "الحياة" وتحدثت عن ذكرى رفيقة درب تحمل بين سطورها الحزن الذي اعتصر الجميع بخسارة معلمة متفانية بعطائها ولو كان على حساب صحتها، ودعت للمرحومة المعلمة فتنة بالمغفرة والرحمة ولأهلها الصبر والسلوان، وبعدها كان عرض شرائح محوسبة تخلله عرض صور لأبرز المشاهد من مراحل حياتها.
هذا وألقى رئيس لجنة أولياء أُمور الطلاب السيد فؤاد أبو سرية كلمته تحدث من خلالها عن ذكرى المرحومة العطرة وعطائها اللامحدود وتفانيها في العمل وادائها الأمانة بإخلاص ومحبة واحترام وتواضع، ودعا لها بالرحمة ولعائلتها الكريمة الصبر والسلوان، وتلته جوقة المدرسة وقدمت أٌغنية بعنوان "يا معلمتي".
وفي الختام تسللت الدموع وتوجعت القلوب على صدى الكلمات التي أُلقيت وتم توزيع الشموع عن روح المرحومة تخليدًا لذكراها.


صور من احياء ذكرى المعلمة المرحومة فتنة زعبي في الإعدادية الحديقة (أ) يافة الناصرة

 



لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق