اغلاق

تظاهرة أمام كنيسة الروم والبطريرك ثيوفيليوس يدخل الرينة بحماية الشرطة

تظاهر صباح اليوم الاحد عدد من ابناء الطائفة الارثوذكسية والمتضامنين معهم مقابل كنيسة الروم في قرية الرينة احتجاجاً على زيارة البطريرك ثيوفيليوس للكنيسة .
Loading the player...

ورفع المحتجون الشعارات المنددة بالزيارة والمخونة للبطريكي، متهمين البطريكية بـ " بيع الأراضي الأوقاف في القدس وأنحاء مختلفة من البلاد، لجهات استيطانية، دون الالتفات لأهمية هذه الأوقاف ومكانتها" عل حد تعبيرهم .

" احسم امرك يا بطرك انت تاجر او امين "
ورفع المتظاهرون شعارات تنادي "بتغيير سياسة البطريكية والتوقف الفوري عن بيع املاك الطائفة " ، وشعارات اخرى جاء فيها " تفريط البطريكية بالاراضي الوقفية خيانة "، كما وارتفعت حناجر المحتجين بالقول :"ارضنا هويتنا ، احسم امرك يا بطرك انت تاجر او امين ".
وكانت زوبعة قد اثيرت حول زيارة البطريرك قبل ايام وعشية زيارته اليوم للرينة حيث نادت المجالس الملية للروم الارثوذكس بمقاطعة الزيارة وعدم استقبال البطريرك.
وكانت اللجنة التنفيذية للمؤتمر الأرثوذكسي قد رفضت الزيارة، وأصدرت بيان يوم الأربعاء الماضي، دعت فيه للتظاهر اليوم في حال تمت الزيارة.
وجاء في البيان في حينه:"منذ يومين نما إلى علم أعضاء اللجنة التنفيذية نبأ نية البطرك ثيوفيلوس زيارة الرينة وإقامة القدّاس الإلهي في كنيستها، وحالاً بادر رئيس اللجنة الأستاذ رائق جرجوره مع مجلس الطائفة في الناصرة الاتصال بأعضاء المجلس الملّي في الرينة. واتَّضح أن المجلس في الرينة غير مطّلع على مجريات الأمور الأخيرة فيما يتعلق بجهود اللجنة التنفيذية ومحاربتها للبطرك وقرارها بمقاطعته وعدم استقباله أو المشاركة معه في أي مناسبة دينية أو اجتماعية. لذلك قام الأستاذ رائق جرجوره بتزويدهم بالمواد المتعلقة بالموضوع واطلاع إثنين من المجلس على مجريات الأمور. وكان الاتفاق أن يجتمع المجلس الملّي في الرينة ليتخذ القرار المناسب بهذا الخصوص.
في هذه الاثناء صدرت بيانات من الرينه منها غير موقع بأسماء ومنها موقعة من الأخ جميل فرح برانسي ابن صديقنا وزميلنا في اللجنة التنفيذية تدعو أهل الرينة الكرام ومجلس الطائفة إلى إلغاء الزيارة وعدم استقبال هذا البطرك غير المستحق والذي يقوم بتسريب أملاك الكنيسة إلى جهات مشبوهة.
إننا من طرفنا نعود ونهيب بمجلس الطائفة في الرينه وبأبناء الطائفة الأرثوذكسية هناك وبالمجلس المحلي، أن يكونوا كما عهدناهم مع الاجماع الوطني المخلص ضد تصرفات هذا البطرك. نحن نعرف أن الرينة بمسيحييها ومسلميها كانت دائماً وما زالت في الصف الأول في النضال الوطني الصادق ضد كل محاولات طمسنا أو مصادرة أراضينا أو التمييز والإجحاف ضد الأقلية العربية في البلاد.
لذلك نحن بانتظار أن يتّخذوا القرار الصائب برفض استقبال هذا الخائن للأمانة، وإلغاء الزيارة التي ينوي القيام بها يوم الأحد القادم إلى الرينة.
ونقول إنه في حالة أصرَّ البطرك على المجيء إلى الرينة وإقامة القدّاس في كنيستها فإننا سنقوم معهم ومع الشرفاء الذين نعهدهم في الرينة بالتَّصدي له ومحاولة منعه من الوصول إلى الكنيسة". نص البيان كما وصلنا يوم الأربعاء الماضي، والذي حذّر من الزيارة.

اجواء مشحونة
هذا وحضر الاحتجاج عضوا الكنيست جمال زحالقة وعايدة توما سليمان، حيث تحدث زحالقة امام الحضور معرباً عن "دعمه الكامل لهذا الاحتجاج وانه يجب المحافظة على املاك الوقف عربية" .
هذا وتشهد منطقة العين في قرية الرينة اجواء مشحونة مع تواجد البطريرك داخل الكنيسة والمحتجين من الجهة المقابلة.


مجموعة صور من المظاهرة بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق