اغلاق

القوى السياسية والوطنية بالرينة: القضايا الوطنية لا تتجزّأ

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من القوى الوطنية والسياسية في الرينة، جاء فيه :" أن القضايا الوطنية لا تتجزّأ، لذلك نرى أن قضية الأوقاف الارثوذوكسية


مجموعة صور من المظاهرة بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

هي قضية أرض ووطن وهوية بالأساس. نحن نعتبر أن المؤتمر الوطني الذي تم في بيت لحم شكّل رافعة للنضال الشعبيّ الداعم لتحرير الكنيسة ضد البطريرك ثيوفيلوس.
وهذا بعد ان أكّد المؤتمرون في بيت لحم يوم الأحد الأول من تشرين اول في المؤتمر الوطني لدعم القضية العربية الارثوذوكسية أن قضية تسريب وبيع الأوقاف الاورثوذوكسية هي قضية وطنيّة من الدرجة الأولى ، حيث أنتج المؤتمر قرارات هامة جداً وأهمها تحرير الكنيسة من البطريرك ثيوفيلوس والمجمع التابع له وعزله تماماً ، وقد سبق ذلك قرارت  اللجنة التنفيذية للمؤتمر الارثوذكسي والتي عقدت مؤتمرًا طارئا بالناصرة واتخذت به قرارات هامة" . 

" نتبنّى هذا الموقف الوطني وندعمه كاملاً "
واضاف البيان :" نحن جميع القوى السياسية في الرينة -الجبهة، التجمّع والحركة الاسلامية نتبنّى هذا الموقف الوطني وندعمه كاملاً والذي بدوره يعرّي البطريرك ثيوفيلوس من تلاعب لسنوات في أوقاف الكنيسة متعاوناً بذلك مع الاحتلال ونرى بهذا فعلاً مسيئاً لنا جميعاً كشعب.
لطالما كانت الكنيسة المقدسيّة المشرقيّة لها مكانة عالية في الوجدان الفلسطيني ودور عظيم في التلاحم مع قضايا شعبنا واليوم نحن نعتبر أن الكنيسة مُحاصرة ومُخترقة وتحتاج لنا كشعب، ولأنها قضية شعب نقول نعم لتحرير الكنيسة.
نرى في زيارة البطريرك ثيوفيلوس الى قرية الرينة استفزازاً وتحديا واضحا لقرار المؤتمر الذي أصدر قرارات حاسمة بهذا الشأن" .
وتابع البيان :" لطالما كانت الرينة بلدتنا الحبيبة بوصلة وطنية وسدّاً مانعاً أمام محاولات تدجينها وأنها كانت دائماً وما زالت في الصف الأول من النضال الوطني الصادق ضد كل محاولات طمس هُويتنا أو مصادرة أراضينا، ولذا نهيب بجميع اهلنا الالتزام بالموقف الوطني الواضح وعدم استقبال البطريرك دعمًا لقرارات المؤتمر وموقف اللجنة التنفيذية الاورثوذوكسية ومجموعة من الشباب الأورثوذكسي في الرينة الذين عبّر كل منهم عن موقف واضح ضد استقبال البطريرك في الرينة ونحن بدورنا ندعو جميع أهلنا ان نتعاون معاً وان نستمر في المسار الشعبي والقانوني ضد من يتلاعب في مصير عروبة الكنيسة ومكانتها الدينية والوطنية.
كذلك نهيب بأبناء الطائفة الأرثوذكسية جميعاً وبالمجلس المحلي وأهالي بلدتنا الحبيبة في الرينة أن يكونوا كما عهدناهم مع الاجماع الوطني ومع قضايا شعبنا" .



بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق