اغلاق

‘زينة سرحان‘...طفلة غزّية تبرق رسالتين الى والدها عبر البحر والسماء!

غابت "كعكة العيد" والشموع والهدايا هذا العام عن عيد ميلاد الطفلة زينة سرحان من قطاع غزة هذا العام، والتي أتمت سنواتها الأربع، واختارت ان


الطفلة زيمة سرحان - تصويرGettyImages 

تحتفل بعيد ميلادها بطريقة مختلفة على شاطئ بحر غزة برفقة أمها، بعد أن كتبت رسالتين باللغتين العربية والانجليزية الى والدها وسيم سرحان (43 عامًا) والذي لم تقابله قط منذ ولادتها!
وكان الأب قد هاجر الى أوروبا عبر البحر الأبيض المتوسط بطريقة غير شرعية، باحثًا عن عمل لسوء وضعه الاقتصادي في غزة، ونجح في الوصول الى السويد، دون أن يتمكن حتى اللحظة من الحصول على إقامة أو فرصة عمل.

رسالة عبر البحر وأخرى محمولة بالبالونات
وخلال حفل عيد الميلاد غير التقليدي على شاطئ البحر، أبرقت الطفلة زينة، الرسالة الأولى عبر قذفها في البحر ، والرسالة الأخرى أطلقتها في السماء، بواسطة بالونات ، على أمل أن تصل الرسالتين الى والدها في غربته، محملّةً إياهما حبها ومشاعرها وشوقها للقاء والدها ولم شمل العائلة في مكان واحد.
وقالت مصادر مقربة من العائلة أن "الأب لا يستطيع مغادرة السويد لعدم حصوله على إقامة، في حين لا تمتلك الطفلة وأمها القدرة على السفر، لعدم الحصول على تأشيرة سفر، وبسبب إغلاق المعابر في غزة".
وستبقى زينة تنتظر لقاء والدها في يوم من الأيام لتحضنه وتهمس في أذنه "بحبك يابا".





لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق