اغلاق

بلدية الخليل والفدرالية الفرنسية تَبحثان سُبل تعزيز التعاون المشترك

التقى نائب رئيس بلدية الخليل المهندس يوسف الجعبري، الاثنين، مع رئيسة الفدرالية الفرنسية للرياضة العمالية FSGT "ايمانويل" يرافقها مدير مكتب الفدرالية في


جانب من الاجتماع

فلسطين عبد الرزاق أبو ميزر، حيث جاءت الزيارة بهدف الاطلاع على أوضاع الخليل وتعزيز التعاون المشترك بين المؤسستين، جاء ذلك في دار البلدية وبحضور عدد من أعضاء المجلس البلدي. بدوره، رحب المهندس الجعبري بالوفد الضيف، ناقلاً لهم تحيات رئيس بلدية الخليل أ. تيسير أبو سنينة، مقدمًا شرحًا عن "المعاناة التي يعيشها المواطنون، جراء تقسيم مدينة الخليل الى قسمين من قبل الاحتلال الاسرائيلي ومنع التواصل بينهما بفعل الحواجز والإغلاقات".
وأوضح المهندس الجعبري، أن "بلدية الخليل تملك عدة مرافق رياضية وثقافية وتسعى دائمًا لتطويرها وتطوير خدماتها للنهوض بالواقع الرياضي في مدينة الخليل ما ينعكس ايجابًا على الواقع الرياضي في فلسطين"، مشيرًا الى "أهمية دعم القطاع الرياضي وتعزيز التعاون بين الفدرالية الفرنسية وبلدية الخليل".
من جانبها، أعربت "ايمانويل" عن فخرها بالتعاون المستمر مع بلدية الخليل والمتواصل منذ 30 عامًا، كما عبرت عن اعجابها "بمستوى التطور في المرافق الرياضية التابعة لبلدية الخليل، وخاصة مركز طارق بن زياد المجتمعي".
واطلع الوفد الضيف خلال جولة ميدانية على المرافق الرياضية التابعة لبلدية الخليل واحتياجاتها، كما نفذ جولة في البلدة القديمة من المدينة.





استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق