اغلاق

غنام تؤمن ملابس وأغطية شتوية ستصل الأسرى

أمنت محافظ محافظة رام الله والبيرة د. ليلى غنام بدعم من القطاع الخاص ممثلا باتحاد الغرف التجارية وغرفة تجارة وصناعة رام الله والبيرة وبالتنسيق مع هيئة الأسرى وعدد


جانب من الاجتماع مع اتحاد الغرف التجارية وغرفة تجارة وصناعة رام الله

من الأسرى المحررين "مستلزمات ستصل لعدد من الأسرى في سجون الإحتلال، حيث سيتم العمل على تسليمها استباقًا لفصل الشتاء حيث تحتوي على أغطية شتوية وملابس تقيهم منم برد الشتاء، خصوصًا في ظل سياسة الاهمال المتعمد من قبل السجان لاحتياجاتهم ومستلزماتهم". حسب بيان صادر عن المحافظة.
وأكدت المحافظ أن "العمل والتعاون والتكامل في سبيل أسرانا وأسيراتنا وعائلاتهم واجب وطني واجتماعي وانساني"، مبرقةً "بتحيات فخرها واعتزازها بالأسرى البواسل والأسيرات الماجدات"، مشيرةً أن "من يقيد حريته من أجل حرية شعبه يستحق من الجميع التكاتف في سبيل نصرته"، شاكرةً المتبرعين على "مساهماتهم المجتمعية الدائمة".

"تأكيد على أن قضيتهم تمثل كل فلسطيني"
وشددت المحافظ أن "تعليمات فخامة الرئيس بالتواصل وتلمس احتياجات عائلات الأسرى والأسيرات هي تأكيد على أن قضيتهم تمثل كل فلسطيني"، مشيرةً إلى أن "هذا الإحتلال لن يكسر عزيمة شعبنا وإرادته بالبناء والتطوير برغم من كافة الإجراءات القمعية".
وقالت غنام أن "الحرية لأسرانا هي حق على العالم أجمع التدخل لإحقاقه"، مشيرةً أن "من واجبنا مساندتهم بكافة السبل الى حين حريتهم".
وعبّرت غنام عن "فخرها بالقطاع الخاص الفلسطيني المنتمي"، مشيرةً إلى "بصماتهم المتميزة على كافة المستويات"، مشيدةً "بغرفة تجارة وصناعة رام الله والبيرة واتحاد الغرف التجارية ممثلةً بالأخ خليل رزق لتشبيكهم الدائم مع المحافظة في سبيل خدمة المجتمع".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق