اغلاق

الثقافة والإعلام بالمنظمة: ’نستنكر التوحش الاستيطاني في القدس’

قالت دائرة الثقافة والإعلام في منظمة التحرير الفلسطينية إنها "تستنكر نية ما تسمى لجنة التخطيط والبناء المحلية التابعة لبلدية القدس برئاسة نائب رئيس البلدية مائير


شعار منظمة التحرير الفلسطينية

تروجمان، المصادقة خلال جلستها القادمة يوم الأربعاء، على مخطط لبناء 13 مبنى تشمل 176 وحدة استيطانية في مستوطنة "نوف صهيون" في قلب حي جبل المكبر بالقدس الشرقية، وتأتي هذه المباني ضمن المرحلة الثانية من إقامة المستوطنة المذكورة، حيث ستنضم للمباني السبعة التي تضم 90 وحدة استيطانية والتي تم بناؤها ضمن المرحلة الأولى".
وقالت الدائرة في بيان لها  الاثنين:"إن حكومة التطرف الإسرائيلية تواصل و بشكل صريح وممنهج إنهاء حل الدولتين والقضاء على دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية، وتقطيع أوصالها وتقسيم وحدتها الجغرافية في خرق واضح للأعراف والقوانين الدولية بما فيها قرار مجلس الأمن الأخير 2334".
وأشارت الى أن "هذه الممارسات الاستيطانية الاستعمارية تأتي في سياق سياسة إسرائيل ونهجها القائم على التطهير العرقي والتهجير القسري الذي تتعرض له مدينة القدس بهدف مواصلة تفريغها من سكانها الأصليين، وتجريدهم من حياتهم وممتلكاتهم وتعزيز الوجود الإسرائيلي على حساب حقوق شعبنا وأرضه وموارده، وعزل عاصمتنا المحتلة بهدف إقامة مشروع القدس الكبرى".
وطالبت الدائرة في نهاية بيانها المجتمع الدولي "بضرورة إلزام إسرائيل بتطبيق القرارات الأممية ومساءلتها ومحاسبتها على خروقاتها المتعمدة للقوانين والمواثيق والاعراف الدولية وعدم الاكتفاء بالإدانات اللفظية".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق