اغلاق

استمرار الحملة الاعلامية لسباق اليوم الوردي في رام الله

قام وفد من شركة ماركوم الشركة الشريكة في تنظيم سباق اليوم الوردي وبرفقة الراعي الاستراتيجي للسباق مؤسسة فاتن ممثلةً بمديرها العام أنور الجيوسي، بزيارة الى رئيس


الدكتور محمد اشتية يتوسط الوفد الزائر في صورة جماعية

مجلس إدارة بكدار ورئيس اللجنة المكلفة باعمار مستشفى خالد الحسن لأورام السرطان الدكتور محمد اشتية وتسليمه دعوة للمشاركة في سباق اليوم الوردي في إطار الحملة العالمية السنوية لمكافحة هذا الورم والحد منه ومن مضاعفاته.
"الهدف من هذا السباق هو صحة المرأة لأن الرياضة بحد ذاتها تقي الإنسان من الكثير من الأمراض التي قد يتعرض لها في حال تركه للرياضة، والتوعية بأهمية الرياضة للمصابات بمرض سرطان الثدي".
سيكون السباق بمثابة سباق تشاركي عائلي وليس تنافسي للنساء من جميع الفئات العمرية النسوية لمسافة 4 كم، تتم المشاركة به بشكل مجاني للسيدات وعائلاتهم، وهو كنوع من الدعم لهن لتشجيعهن على أهمية الفحص المبكر لهذا المرض".

"بعد انساني ووطني"
وأكد أنور جيوسي أن "الهدف من هذه الحملات التوعوية هو ايصال رسالة إلى المرأة بأنها عنصر مهم ودونها المجتمع لا يكتمل، اضافة الى دعم وتوعية الناس بمرض سرطان الثدي وأهمية الكشف المبكر عنه"
بدوره، اعتبر الدكتور محمد اشتية ان "المشاركة في السباق له بعد انساني ووطني"، حيث رحب بالمبادرة وقام بتعميم الدعوة على جميع أفراد المؤسسة.
وبيّن اشتية أن "مثل هذه الفعاليات مهمة لدعم المجتمع، ولتأكيد اهتمام الحكومة والجهات ذات العلاقة بنشر المعرفة والوعي والحرص على صحة وسلامة المواطن". وأضاف اشتية أنه "يجب أن تبادر المرأة وتحمي نفسها وذلك بالكشف المبكر عن المرض".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق