اغلاق

بعد 10 اعوام من سيطرتها عليها ... حركة حماس تسلّم معابر غزة لحكومة الوفاق الوطني

تم صباح اليوم الاربعاء، تسليم حكومة الوفاق، معابر قطاع غزة، وذلك في إطار عملية تسلم المعابر وتمكين الحكومة من أداء مهماها،وبعد نحو 10 سنوات من سيطرة حركة

 
معابر غزة- تصوير AFP

حماس عليها.
وأكدّ نظمي مهنا مدير دائرة المعابر،في وقت سابق ان الدائرة ستتسلم معبر رفح اليوم، فيما سيكون جاهزا للعمل منتصف الشهر المقبل.
وأوضح أن ترميمات المعبر من الجانب المصري ستنتهي قريبًا، فيما سيتم العمل مباشرة باستلام معبر كرم أبو سالم.
وأوضح مهنا بأن المعبر سيعمل وفق اتفاق المعابر عام 2005 خلال أسبوعين من بدء الاستلام.
وشارك وفد مصري ممثلا بالسفير المصري لدى السلطة الفلسطينية ورئيس وفد المخابرات بالمراسم.
وكان الناطق باسم الهيئة هشام عدوان أشار إلى إن إجراءات تسلم معابر قطاع غزة ستبدأ رسميًا اليوم الأربعاء، موضحًا أنه تم اليوم تسليم "بنك فلسطين" الغرف الخاصة بجباية الشيكات وتذاكر الحافلات في معبر رفح.
وتأتي تلك الخطوة بموجب المصالحة بين حركتي فتح وحماس، التي تم التوصل لها قبل أسابيع في القاهرة برعاية مصرية.
والثلاثاء أعلن رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية وهيئة المعابر والحدود الوزير حسين الشيخ، أن الحكومة الفلسطينية "تؤكد جاهزيتها لاستلام معابر قطاع غزة بشكل شامل وكامل وفعلي صباح الأربعاء، بما في ذلك معبر رفح (على الحدود مع مصر) الذي سيتم الاستمرار في توفير كافة الاحتياجات المطلوبة لفتحه خلال أسبوعين".
ورفضت إسرائيل أي حكومة فلسطينية تضم ممثلين عن حماس، ما لم تعترف الحركة بإسرائيل وتتخلى عن سلاحها.
ويتزامن تسلم السلطة الفلسطينية لمعابر القطاع بارتفاع التوتر في القطاع الساحلي، غداة تفجير الجيش الإسرائيلي لنفق يمتد من قطاع غزة إلى الأراضي الإسرائيلية، مما أدى إلى مقتل 7 فلسطينيين داخل النفق، بينما لا يزال 5 أشخاص آخرين مفقودين.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق