اغلاق

غزة: قيادة جبهة التحرير العربية تعود اللواء ابو نعيم

زارت قيادة جبهة التحرير العربية - قطاع غزة، اللواء توفيق أبو نعيم لتهنئته بالسلامة "بعد تعرضه لمحاولة الاغتيال الفاشلة". تحدث اللواء فريد المشهراوي مسؤول الجبهة


جانب من الزيارة

في قطاع غزة، "إن هذا الاستهداف ما كان أن يكون الا لضرب الجهود المبذولة لتحقيق وتثبيت المصالحة الوطنية، الساعية لوحدة الوطن، وإن هذه الأيادي الآثمة التي تطاولت على مناضل وأسير محرر عليه إجماع وطني هو الأخ اللواء توفيق أبو نعيم، والذي بمحاولة استهدافه، هو استهداف للكل الوطني"، وقد تمنت جبهة التحرير العربية "الشفاء العاجل للأخ أبو نعيم"، معربةً عن أملها "بمزيد من الصبر والصمود في وجه كل التحديات المتربصة بوحدة الصف الفلسطيني قيادةً وشعبًا ووطنًا"، داعيةً الى "توحيد الجهود على طريق تثبيت الوحدة الوطنية والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه الى الوقوف أمام مصالح شعبنا في إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية".
هذا وقد رحب اللواء أبو نعيم بوفد الجبهة وأكد بأنه "ماضي وبكل قوة الى تحقيق آمال شعبنا في إنهاء الانقسام وتثبيت الوحدة الوطنية وانه سيسعى جاهدًا في المضي قدمًا في تذليل كل العقبات التي تقف أمام مشروع المصالحة".
وفي نهاية اللقاء جدد وفد الجبهة دعواته وأمنياته "بالشفاء العاجل للأخ أبو نعيم".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق