اغلاق

الخضري: ’تسلم الحكومة معابر غزة ترجمة عملية لاتفاق القاهرة’

رحب النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، "بتسلم حكومة الوفاق معابر قطاع غزة"، معتبرًا أن ذلك "ترجمة عملية لاتفاق القاهرة". ورأى


النائب جمال الخضري

الخضري في هذه الخطوة، "طي حقيقي لصفحة الانقسام في إطار تمكين الحكومة من العمل، وممارسة كافة صلاحياتها وتحمل مسؤولياتها كاملة في غزة كما الضفة الغربية".
وقال الخضري في تصريح صحفي صدر عنه يوم الأربعاء "هذه خطوة مهمة، تبعث الأمل لدى الجميع في مستقبل أفضل تنتهي فيه المعاناة".
وشكر مصر على "رعايتها الكريمة لاتفاق المصالحة، والمتابعة الحثيثة لتنفيذ الاتفاق، والتي تمثلت بوصول الوفد المصري الى غزة ومشاركته في عملية الاستلام والتسلم".
وأضاف: "الكل يأمل أن يلمس نتائج عملية خاصة في إطار تحسن الخدمات مثل الكهرباء، وكذلك عودة رواتب الموظفين سواء المخصومة أو المقطوعة، واستئناف التحويلات الطبية، على طريق انتهاء كل الأزمات الناتجة عن الانقسام والحصار".

"80% تحت خط الفقر"
وأشار الخضري إلى أن "هذه الأزمات أنهكت المواطن لأكثر من عشر سنوات، ورفعت بشكل خطير معدلات الفقر والبطالة لمراحل غاية في الصعوبة، حيث يعيش نحو 80% تحت خط الفقر (أي حوالي مليون ونصف مليون مواطن) حسب تقرير اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار".
وشدد الخضري على أن "هذا الأمر والواقع الصعب يتطلب سرعة في العمل على كافة المستويات، ووضع الخطط الطموحة وإيجاد التمويل اللازم لبداية عملية في مواجهة هذه النسب الرهيبة في معدلات الفقر".
ووجه رئيس "اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار"، نداء لكل المانحين "برصد ميزانيات خاصة وعاجلة لمعالجة كل الأزمات الناتجة عن الحصار والانقسام".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق