اغلاق

الحمد الله يطلع وفدا أميركيًا على آخر التطورات السياسية

استقبل رئيس الوزراء الفلسطيني د. رامي الحمد الله، يوم الأحد في مكتبه برام الله، وفدا من مسلمي الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أطلعهم على "آخر التطورات السياسية


صورة جماعية مع الوفد

ومستجدات المصالحة الوطنية".
واستعرض رئيس الوزراء ملخصًا عن "تاريخ القضية الفلسطينية والمراحل التي مرت بها حتى الآن، والجهود الدبلوماسية والسياسية التي تقوم بها القيادة الفلسطينية وعلى رأسها فخامة الرئيس محمود عباس، للوصول إلى تحقيق حلم إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".
وشدد الحمد الله على أن "العائق الاساسي أمام السلام هو استمرار التوسع الاستيطاني الذي يقضي على حل الدولتين، ويقوض فرص السلام"، مثمنًا "جهود الإدارة الأمريكية في إحياء العملية السلمية"، مشيرًا الى "ضرورة وجود تدخل دولي فاعل لإيجاد حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية".
واطلع رئيس الوزراء الوفد على "تطورات المصالحة الوطنية وتكريسها من أجل إعادة الوحدة الوطنية، وتمكين الحكومة من الاضطلاع بمهامها لخدمة ابناء شعبنا في القطاع والتخفيف من معاناتهم نتيجة الحصار وآثار العدوان الإسرائيلي عليه".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق