اغلاق

’التربية’ تناقش مسودة نظام المؤسسات التعليمية الخاصة والأجنبية

عقدت وزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية من خلال الإدارة العامة للتعليم العام، اليوم الأحد، ورشة عمل لمناقشة مسودة نظام المؤسسات التعليمية الخاصة، وذلك في


جانب من الورشة

شطري الوطن، بمشاركة عدد من أصحاب ومدراء المدارس الخاصة وممثلين عن الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين ونقابة المدارس الخاصة وعدد من مديري رياض الأطفال والمراكز الثقافية، وعبر الفيديوكونفرنس مع قطاع غزة.
وفي هذا السياق، أشار مدير عام التعليم العام أيوب عليان إلى "ضرورة الأخذ بعين الاعتبار جميع الآراء بما لا يتناقض مع قانون التربية والتعليم الفلسطيني الجديد؛ وذلك بهدف تطوير عمل المؤسسات التعليمية الخاصة من خلال الالتزام بنظام موحد لجميع هذه المؤسسات".
وأضاف عليان أن "الوزارة تولي التعليم الخاص ومؤسساته جزءًا كبيرًا من اهتمامها، من خلال الإشراف والمتابعة المباشرة وعقد الدورات التدريبية في شطري الوطن"، لافتًا في ذات السياق إلى "الإنجاز الذي تحقق بإطلاق أول دليل مناهجي موحد لرياض الأطفال".
وجرى خلال الورشة نقاش مستفيض حول مواد المسودة، والتي من أبرزها جانب جودة التعليم في فلسطين، حيث تم التوافق على أغلب المواد في النظام المقترح، لعرضها على مجلس الوزراء قبل إقرارها. كما تم التوافق على اختيار لجنة متابعة من الضفة وغزة لإقرار التعديلات وإجراءاتها، مع الالتزام بقانون التربية والتعليم الفلسطيني.


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق