اغلاق

غزة: وقفة احتجاجية لنساء خانيونس للتنديد بمئوية بلفور

نددت عشرات النساء بمحافظة خانيونس جنوب قطاع غزة "برفض الحكومة البريطانية الاعتذار عن جريمتها بحق الشعب الفلسطيني ومضيها بهذه الجريمة إلى حد الافتخار


مجموعة صور من الوقفة الاحتجاجية

عبر الاحتفال بمئوية الوعد المشؤوم".
وأكدت المشاركات  خلال وقفة احتجاجية أقيمت أمام مقر بلدية خانيونس صباح يوم الثلاثاء، بتنظيم من جمعية الثقافة والفكر الحر والاتحاد العام للمرأة على "رفض الاعتراف بالوعد المشؤوم وما ترتب عليه من قيام الكيان الصهيوني".
ورفعت النساء أعلام فلسطينية ولافتات بلغات مختلفة، تؤكد على "عدم شرعية تصريح بلفور وأحقية الشعب الفلسطيني بأرضه"، توجهن بعدها الى مقر عمليات وكالة الغوث وسلموا مديرها عريضة احتجاج.

"وعد بلفور يمثل جريمة بحق الشعب الفلسطيني"
وتحدثت بالوقفة زهية ماضي، رئيسة الاتحاد العام للمرأة فرع خانيونس، وقالت "إن وعد بلفور يمثل جريمة بحق الشعب الفلسطيني ومنح اليهود حق سرقة أرضه وتشريده وارتكاب المجازر بحقه"، مؤكدةً أن "الشعب الفلسطيني لا زال متمسكًا بحقه بالعودة إلى أرضه وتحريرها".
وأضافت ماضي "إن الاتحاد العام للمرأة يستنكر تصريحات رئيسة وزراء بريطانيا بافتخارها بإصدار وعد بلفور الذي نتج عنه مأساة شعبنا، والتي كان من الحري بها الاعتذار عن الخطأ التاريخي المرتكب بحق الشعب الفلسطيني وتعويضه عن معاناته وتصحيح جريمتها بالاعتراف بحق الشعب الفلسطيني بإقامة دولته على حدود 1967 وعاصمتها القدس".
وأكدت في كلمتها "إننا نعتبر جريمة بلفور لاتسقط بالتقادم وعلينا رص الصفوف والتوحد حول المشروع الوطني في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين بناءً على قرار 194".




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق