اغلاق

رئيس مجلس المشهد :‘سأترشح للانتخابات القادمة لأني استطيع منح القرية ما يعجز غيري عنه‘

في الوقت الذي باتت فيه انتخابات السلطات المحلية تقرع الأبواب، بحيث ستُجرى بعد نحو سنة من اليوم، باتت تخرج الى النور، تدريجيا، اسماء مرشحي الرئاسة، الذين
Loading the player...

سيتنافسون في الانتخابات القادمة.
محمّد يوسف حسن، رئيس مجلس المشهد المحلّي، أعلن عن ترشّحه، بحسب ما افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، ويبني في ذلك على الانجازات التي حققها لصالح قرية خلال دورته الحالية، "كما تمكن المجلس من سداد دين بقيمة 40 مليون شيقل، كان قد تراكم عليه من فترات سابقة، ومع هذا مضى في عجلة المشاريع الحيوية".
 وقال حسن خلال لقاء معه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما: " بعد الفحص ومن باب الانتماء للبلد ومن باب رؤيتي بأنّي أملك القدرات لاتمام النواقص في المشهد فأنا أعلن ترشيحي لرئاسة المجلس للفترة القادمة "
وتابع السيّد محمّد يوسف حسن رئيس مجلس المشهد : " كما هو معروف فإنّ المشاريع التي يقوم بها المجلس المحلّي تأخذ وقتا لاتمامها، ولدينا الكثير من المشاريع المهمّة التي تجيب على كل طلبات المشهد ومن هنا أنا معني ومتشجّع لتشريح نفسي للفترة القادمة لاتمام هذه المشاريع ومواصلة مسيرة الازدهار في البلدة".

 
"قطعنا مرحلة مهمة في الخارطة الهيكلية"
وذكر حسن، في معرض حديثه، ان المجلس المحلي قطع شوطا كبيرا فيما يتعلق بالخارطة الهيكلية وتوسيع منطقة نفوذ القرية.
وقال في هذا السياق: " من الأمور المهمّة للمشهد ولأبناء المشهد الخارطة الهيكلية التي قطعنا مرحلة مهمّة في توسيعها بعد أن عانينا كثيرا، حتى أن أكثر من 2000 شخص انتقلوا الى الرينة ونتسريت عيليت والبلدات المجاورة للسكن فيها.
 بسبب هذه الأزمة، فإني أعمل باتجاهين لحل هذه المشكلة، الأوّل هو توسيع الخارطة الهيكليّة، حيث تم زيادة أكثر من 7000 دونم للمشهد، ونحن في فترة متقدّمة جدا لحل مشكلة كبيرة في مجال البناء، والاتجاه الآخر هو التخطيط لأبنية للأزواج الشابّة ولقسائم بناء، لتوفير 500 وحدة سكن تقريبا، حيث سيتم التنفيذ خلال الفترة القريبة".

"استطيع ان امنح المشهد ما لن يمنحها اياه أي مرشح آخر"
وتطرق رئيس مجلس المشهد محمد حسن، الى المرشحين الآخرين، مؤكدا انه سيحترم الجميع، ومضيفا:" بطبيعة الحال سيكون هناك عدد من المرشحين للرئاسة، فهذا حق محفوظ للجميع،  ولكنّي أستطيع القول بثقة تامة، إنه مع احترامي الكامل  لكل المرشحين،  فأنا أستطيع أن اقدّم للمشهد ما لا يستطيع أحد غيري تقديمه".

"تخلصنا من الديون وانجزنا المشاريع"
ووجّه حسن كلمة لأهالي المشهد عبر موقع بانيت قال فيها : " يستطيع أهالي المشهد اليوم أن يكونوا مطمئنّين فلدينا مجلس جيّد ومنظّم. عندما استلمت الرئاسة هذه الفترة كان هناك دين يصل الى أكثر من 40 مليون شيكل واليوم تقريبا لا يوجد دين بالمرة. ولدينا مشاريع تخطيط وتنفيذ لبناء روضات ومدارس، حيث بدأنا بالتخطيط والتنفيذ بميزانيّة تصل الى أكثر من 45 مليون شيكل. وقمت باتمام العمل على القاعة الرياضيّة في مدخل البلدة، والتي كان اتمامها يعتبر معجزة بسبب المشاكل التي واجهنها، وهنالك مدرسة اعدادية بميزانيّة 23 مليون شيكل سنقوم بافتتاحها قريبا، فضلا عن النوادي وملعب عصري لكرة قدم، والذي تم الانتهاء من التخطيط له ورصد الميزانيات اللازمة لهذا المشروع الهام".


محمّد يوسف حسن رئيس مجلس المشهد المحلّي


قرية المشهد

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق