اغلاق

نابلس: مكتب الرئيس يتفقد سير مشروع ’صمود’ بمخيم عسكر

استقبل حسني عودة، رئيس اللجنة الشعبة لخدمات مخيم عسكر القديم، في مقر اللجنة وفد من ديوان الرئاسة. كان على رأس الوفد اللواء رائدة الفارس "ام جواد" مسؤولة


جانب من الزيارة التفقدية

المساعدات في الرئاسة ورافقها أحمد أبو خضرة.
وفي مستهل حديثه، رحب عودة بالضيوف وشكرهم على "جهودهم التي يبذلونها ضمن مشروع (صمود حتى العودة) الذي اطلقه الرئيس محمود عباس (أبو مازن) لدعم العائلات الفقيرة بالمخيمات من خلال ترميم بيوتهم المتهالكة"، وأيضًا أثنى عودة على "الحرفية التي يتمتع بها أفراد اللجنة العلمية لقوات الأمن الفلسطيني برئاسة العميد سعادة سعادة وأيضًا على دورهم الهام وجهودهم التي يبذلونها من خلال مسابقتهم للزمن وربطهم النهار بالليل لانجاز البيوت وتسلميها لأصحابها ما قبل دخول فصل الشتاء حتى تسكن بها وتقيهم من برده، وهذا إن دل فهو يدل على الحس الوطني الذي يتمتعون به وهذا الحس ينبع من التربية الوطنية التي هي سمة قوات الأمن الوطني الفلسطيني تحت قيادة وإشراف اللواء نضال أبو دخان قائد القوات".

"دور ديوان الرئاسة في متابعة أدق تفاصيل المشروع"
شدد عودة على "أهمية دور ديوان الرئاسة في متابعة أدق تفاصيل المشروع من خلال زياراتهم الدورية التي تكاد تكون بشكل أسبوعي للبيوت والوقوف عليها والعمل على تلبية جميع احتياجات المشروع لانجازه بأسرع وقت ممكن".
وبدورها، أكدت اللواء الفارس على أن "هذا المشروع يأتي ضمن رؤية الرئيس محمود عباس لدعم صمود أهلنا في المخيمات وبأنه يتابع المشروع بشكل شخصي وذلك لإدراكه أهمية هذا المشروع لهذه العائلات، وأيضًا اكدت الفارس على مهنية أفراد اللجنة العلمية لقوات الأمن الوطني في تنفيذ المشروع.
وأضاف أبو خضرة بأن "هذه الزيارات الدورية للمشروع تأتي للوقوف على احتياجات الناس وتلبيتها وذلك من أجل خدمة أهلنا في المخيمات والذين هم على رأس أولويات واهتمامات الرئيس محمود عباس لإيمانه بضرورة دعمهم".
وفي نهاية الجولة أكد عودة على "ضرورة استمرارية تنفيذ مثل هذه المشاريع في المخيمات من أجل تطويرها وتعزيز صمودها".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق