اغلاق

ازهار وشوارع الناصرة ليلكية .. بين مُعجب ومُتعجّب ! صور

تلونت في الايام الاخيرة عدد من الشوارع والارصفة في مدينة الناصرة باللون الليلكي وهو ما اثار اراء الجمهور النصراوي بين مُعجب ومتعجب ، لاختيار هذا اللون تحديدا لطلاء ارصفة


شوارع الناصرة ليلكية .. بين مُعجب ومُتعجب

الشوارع في المدينة ، بالاضافة الى زرع ورود باللون الليلكي في شوارع الناصرة..
مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما استطلعت اراء عدد من الاهالي في الناصرة ، حول الموضوع وعادت بالتقرير التالي ..

"هذا اللون يعطينا راحة كبيرة" 
استهلت رلى عبد الرازق من مدينة الناصرة حديثها قائلة :" انا ارى ان طلاء الارصفة باللون الليلكي شيء ايجابي يعطي حياة ورونقا لارصفة المدينة وهذا اللون يزيد من جمال الناصرة ، وارى ان ذلك امر جميل واضاف جمالا للمدينة وبنفس الوقت هو يمثل لون رئيسنا علي سلام ، وانا مع هذه الخطوة التي تزيد جمال المدينة" .
بدورها ، قالت صفاء حمد في حديث لموقع بانيت وصحيفة بانوراما  :" المدينة اصبحت مثل بستان ازهار بالورود الليلكية والطلاء الليلكي لارصفة المدينة ، وهذا اللون يعطينا راحة كبيرة وانا اجد ان الارصفة الان باتت اجمل بالطلاء والورود وانا اقدم الشكر لرئيسنا علي سلام على هذه الخطوة الجميلة التي اضافت حياة ورونقا للمدينة " . 

"رئيس البلدية قرر ان يحول الناصرة الى قائمة كبيرة اسمها قائمة ناصرتي "
لسلام بلال سكرتير جبهة الناصرة كان رأي مختلف :" اولا نحن نقترب من موعد الانتخابات ، وهذه الامور تأخذ منحى اخر ، الواضح ان رئيس البلدية قرر ان يحول الناصرة الى قائمة كبيرة اسمها قائمة ناصرتي الامر الذي اراه مستهجنا من قبل جميع اهل الناصرة ، الناصرة مدينة يوجد فيها مختلف الالوان والاطياف والعقائد والشرائح الاجتماعية ، وهذا الموضوع يدخل في باب الخانة الانتخابية واستغلال الموقع من اجل المصلحة الذاتية " . 

" الناصرة اكبر من ان تلون بلون معين دون لون اخر "
من ناحيته ، أفاد محمد بيطار عودة حول الموضوع :" اختيار اللون الليلكي لطلاء الارصفة هو اختيار غير ساذج فهو اختيار مقصود ، ومحاولة لتسييس الممتلكات العامة وتحويلها الى منصة انتخابية ، وهذا الامر مرفوض جملة وتفصيلا ، وعيب كبير على بلدية الناصرة التي من المفروض ان تكون ادارة مهنية لكل الناس ، والذي يحصل هو محاولة لخلق حالة مرفوضة بكل الاشكال لانه استعمل ممتلكات عامة بهدف الحملة الانتخابية التي هي ملك عام لجميع المواطنين وليس لقائمة ناصرتي . واللون الليلكي يعبر عن قائمة ناصرتي فقط ولا يعبر عن مدينة الناصرة لان الناصرة مدينة يعيش فيها اكثر من 80 الف مواطن وهي تعتبر عاصمة الجماهير العربية في المجتمع العربي ، فالناصرة اكبر من ان تلون بلون معين دون لون اخر . انا اعتقد ان المواطن غير المسيس الذي لا علاقة له بالسياسة هو ضد هذه الفكرة التي هي سرقة للمشهد العام والممتلكات العامة وتحيلها الى ممتلكات خاصة لقائمة معينة ، وهنالك اشخاص صوتوا لقائمة ناصرتي وعبروا عن استياء عارم من هذا التصرف الذي يحول الناصرة الى منصة اعلامية للانتخابات " .


صفاء حمد


رولى عبد الرازق


محمد بيطار


سلام بلال

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق