اغلاق

رام الله: أبو دياك يكرّم الأطباء الشرعيين الحاصلين على البورد الأردني

قدم وزير العدل علي أبو دياك، في مكتبه برام الله، دروعًا تكريمية للأطباء الشرعيين الحاصلين على البورد الأردني في الطب الشرعي، وكما قام بتكريم الأطباء القدامى في

جانب من التكريم

الطب الشرعي تقديرًا لجهودهم في خدمة الطب الشرعي في فلسطين.
وحضر حفل التكريم كل من وكيل وزارة العدل محمد أبو سندس، والوكيل المساعد للشؤون الادارية والمالية عبد الناصر دراغمة، والمدير الاداري للطب الشرعي يسري عليوي، ومشرف وحدات التخطيط والنوع الاجتماعي وحقوق الإنسان سامر الشرقاوي، ومدير مشروع UNODC الممول من الحكومة الكندية معتصم عوض.

أكد أبو دياك أن "تخرّج هذه النخبة من الأطباء الشرعيين وحصولهم على البورد الأردني في اختصاص يشكل إضافة نوعية لإثراء عمل الطب العدلي الفلسطيني"، مشيرًا بأن "تخرّج هذه المجموعة يتم للمرة الأولى منذ تأسيس الطب العدلي في فلسطين".

"الوزارة تسعى لتطوير قدرات الطب الشرعي"
أضاف وزير العدل بأن "الوزارة تسعى لتطوير قدرات الطب الشرعي، الذي سيساهم في تعزيز قطاع العدالة للوصول الى الحقيقة والأدلة العدلية والعدالة الجنائية"، مشيرًا إلى أن "الأطباء الشرعيين الذين حصلوا على البورد الأردني في الطب الشرعي سيساهمون في تعزيز مكانة الطب العدلي ومضاهاته بنظرائه على مستوى الدول العربية".

تقدم أبو دياك بالشكر والتقدير للحكومة الكندية التي مولت مشروع اختصاص الأطباء الشرعيين لمدة حوالي أربع سنوات في الجامعة الأردنية، وتقدم بالشكر لرئيس وإدارة الجامعة الأردنية والمركز الوطني للطب للشرعي في الأردن، كما تقدم بالشكر والتقدير لرئيس الوزراء د. رامي الحمد الله وقراره بتعيين هذه النخبة من الأطباء في وزارة العدل قبل التحاقهم ببرنامج التدريب، وتقدم بالشكر والتقدير لوزراء العدل السابقين وللأطباء الشرعيين العاملين في إدارة الطب الشرعي وإدارة الطب الشرعي في وزارة العدل الذين بذلوا جهودًا كبيرة لإنجاح هذا الجهد الكبير.

وتم تكريم الأطباء في الطب الشرعي التابع لوزارة العدل: د.ريان العلي، د.أشرف القاضي، ود.عبدالله ياسين، ود.يوسف عبدالله، وكذلك الأطباء الشرعيين الحاصلين على البورد الأردني للطب الشرعي وهم: د.حفصة سلامة، ود.راكز سلامة، ود.محمد الشلبي، ود.مهند جابر، ود.نوح حمدان، ود.مؤيد بدر. 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق