اغلاق

رام الله: الاتفاق على تنفيذ مسح لقياس تكلفة العنف ضد المرأة

اتفقت د. هيفاء الآغا وزيرة شؤون المرأة، في مدينة رام الله، مع علا عوض رئيسة جهاز الاحصاء المركزي الفلسطيني والوفد المرافق، على تنفيذ المسح الإحصائي لقياس تكلفة


الآغا وعوض

العنف ضد المرأة الممول من هيئة الأمم المتحدة للمرأة و اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الأسكوا)، بحضور بسام الخطيب وكيل الوزارة وكادر من الوزارة.
وأكدت الآغا على "أهمية تعاون جهاز الإحصاء المركزي الفلسطيني مع الوزارة  للبدء بتنفيذ مسح العنف ضد المرأة في إطار العمل على توفير الإحصاءات الوطنية قي المجالات المختلفة، والتي تحتاجها الوزارة لتطوير عملها خاصة ًعلى محور مناهضة العنف ضد النساء".
وأضافت الآغا أن "العنف ضد المرأة هو انتهاك لحقوق الأنسان الأساسية ولا تقتصر آثاره على الضحية وحدها بل تطال الاقتصاد والمجتمع ككل، فهو ينتقص من كرامة المرأة ويهدد آمنها ويؤثر على مشاركتها في الشأن العام ويعيق مسار التنمية".
بدورها، أبدت عوض "الاستعداد التام والالتزام الكامل للبدء بتنفيذ مسح العنف ضد المرأة في فلسطين وتوفير البيانات ذات المصداقية بما يخدم صانعي القرارات في تطوير السياسات الوطنية ذات الصلة".
وأوضحت ندى دروزة من مركز المرأة في الإسكوا في بيروت عبر تقنية الفيديو كونفرنس أن "هذا المشروع هو نتاج عمل مستمر قامت به الإسكوا وشركاؤها خلال العامين الماضيين لتقديم نموذج اقتصادي لحساب تكلفة العنف ضد المرأة بما يتماشى مع احتياجات المنطقة".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق