اغلاق

السفير البريطاني للنائب جبارين:‘ملتزمون بحل الدولتين والقدس عاصمة مشتركة‘

تلقى النائب د. يوسف جبارين، رئيس لجنة العلاقات الدولية بالقائمة المشتركة، رسالة جوابية من السفير البريطاني في البلاد، ديفيد كواري، بعد توجه جبارين اليه في ذكرى


صورة وصلتنا من مكتب النائب يوسف جبارين

 مرورمائة عام على تصريح بلفور. 
وجاء في بيان صادر عن مكتب جبارين:((وكان جبارين قد عرض في رسالته فداحة الخطأ التاريخي الذي ارتكبته بريطانيا في تصريح بلفور والظلم التاريخي الذي سببته للفلسطينيين، مطالبًا ان تعترف بريطانيا بدولة فلسطين من اجل تحقيق الاستقلال الوطني الفلسطيني.
وكتب السفير كواري في رسالته الجوابية، ان بريطانيا ما تزال "من الداعمين بقوة لحل الدولتين" وتؤمن "ان الطريق الأفضل لتحقيق ذلك هي من خلال "تسوية تعتمد على مفاوضات تؤدي الى أمن وأمان لدولة اسرائيل والى دولة فلسطينية ذات سيادة ومقوّمات الدولة، على اساس حدود عام 1967، وتبادل اراض متفق عليها، والقدس عاصمة مشتركة للدولتين، وتسوية عادلة ومنصفة وواقعية للّاجئين".
اما بخصوص المجتمع العربي فقال السفير انه "ملتزم بتطوير اقوى العلاقات الممكنة بين السفارة البريطانية والمجتمع العربي في اسرائيل" وانه على يقين "ان المواطنين العرب يستطيعون القيام بدور هام نحو التوصل الى سلام دائم بين الاسرائيليين والفلسطينيين".
ودعا السفير في ختام رسالته النائب جبارين الى اجتماع قريب من اجل مواصلة الحوار حول تطوير العلاقة مع المجتمع العربي في اسرائيل، والنظر بامكانيات التعاون المستقبلي)).

"مشروع كولونيالي"
اضاف البيان:((وكان جبارين قد شرح في رسالته كيف ان حكومة نتنياهو في هذه الايام تعمل على تطبيق مشروعها الكولونيالي باقامة دولة واحدة قومية صهيونية لليهود على كل أرض فلسطين تاريخية، والابقاء على نوع من الادارة الذاتية المحدودة للشعب الفلسطيني في المدن الرئيسية في الضفة الغربية وقطاع غزة، مؤكدًا على أهمية ان تعترف بريطانيا بشكل فوري بالدولة الفلسطينية، بالاضافة الى ممارسة الضغط على اسرائيل لتغيير سياسات التمييز ضد مواطنيها الفلسطينيين والى ايجاد حل عادل ودائم للّاجئين الفلسطينيين)).

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق