اغلاق

مؤتمر 'العنف ضد النساء' في الطيبة : 2400 شكوى قدّمتها نساء عربيّات للشرطة ضد رجال هدّدوهن

صرّح الضابط يجآل عزرا ، من قسم التحقيقات والاستخبارات – منطقة لواء المركز ، قائلا ردا على سؤال وجهته له المحررة الرئيسية لموقع بانيت ، الصحافية فريدة جابر- برانسي
Loading the player...

:" ان المجتمع الاسرائيلي بات عنيفا في السنوات الاخيرة ، ونحن نرى انتشارا كبيرا للعنف في كافة الاوساط ، وهذا هو المكان لان ندعو مجتمعنا للتعامل باحترام ". وتابع الضابط عزرا قائلا :" انه تم في العام الجاري 2017 ، فتح 15000 ملف في الشرطة ، اثر شكاوى لنساء بممارسة العنف ضدهن ، كما وانه تم تسجيل ارتفاع بعدد شكاوى النساء العربيات ضد رجال استخدموا العنف ضدهن ".
جاءت أقوال عزرا هذه في سياق حلقة حوارية حول قضية العنف ضد النساء ، في اطار مؤتمر استضافته مدينة الطيبة في الايام الاخيرة ، بمبادرة رئيس البلدية شعاع مصاروة منصور .
وتابع الضابط عزرا قائلا ردا على السؤال حول عدد ملفات العنف التي تم فتحها في الشرطة ، عقب شكاوى تقدّمت بها نساء من المجتمع العربي :" ان المعطيات هي كالتالي : في سنة 2017 تم فتح 15000 ملف عنف ضد النساء . هذه الملفات تشمل تهديدات وأعمال عنف بدرجة خفيفة الى درجة صعبة ، وبما يشمل الحاق أذى شديد . من بين هذه الملفات - 20%  قُدّمت فيها لوائح اتهام ، و 5440 اعتقالا ، من بين ال 5440 اعتقالا ، هناك 1143 معتقلا حتى انتهاء الاجراءات . اعتقال حتى انتهاء الاجراءات يعني  انتهاء الاجراءات القضائية حتى المُحاكمة ."

" 2400 شكوى قدّمتها نساء عربيات للشرطة على خلفية ممارسة العنف ضدهن "
وتابع الضابط عزرا موضحا :" من بين مجمل هذه الشكاوى – 2400 شكوى قدّمتها نساء عربيات ، أي 2400 أمرأة عربية من بين ال 15000 اللواتي اشتكين . وقد تمّ تقديم 470 لائحة اتهام ، وتنفيذ 1388 اعتقالا ، من بينها 281 اعتقالا حتى انتهاء الاجراءات . وهكذا نحن نلمس بان النسبة هي مشابهة للنسبة على المستوى القطري ".
وأردف عزرا :" نحن نلمس ارتفاعا ملحوظا جدا في شكاوى النساء العربيات ضد الرجال الذين يُهددوهن ، وهذا امر مبارك".

" لا نستخدم المصطلح ‘القتل على خلفية شرف العائلة‘ نحن فهمنا الخطأ ، وصلّحنا أنفسنا "
وردا على سؤال اخر ، إن لم يحن الوقت لان تكف الشرطة عن استخدام المصطلح " القتل على خلفية شرف العائلة " والتأكيد على ان القتل هو قتل وليس له اي مسمّى اخر – قال الضابط عزرا :" ان الشرطة توقفت منذ زمن عن استخدام هذا المصطلح " القتل على خلفية شرف العائلة" ، نحن فهمنا الخطأ ، وصلّحنا أنفسنا . نحن نتعامل مع القتل على انه قتل وفقط قتل . المفوض العام للشرطة أعدّ خطة علاج ، في اطارها نحن نستخدم عددا من الفعاليات حتى نمنع الحدث سلفا. فيما نتواصل ونتعاون ايضا مع ائمة المساجد في المنطقة ، ويمكن الاشادة بالعلاقة الشجاعة معهم . كما طوّرنا علاقتنا مع مسؤولي الرفاه والخدمات الاجتماعية. ومن الناحية العملية ، في اطار التحقيق بقضايا القتل ، تمّكنا من خفض الظاهرة الى حد كبير ، طبعا بالتعاون مع الجميع ومع المجتمع ايضا ".

مؤتمر مناهضة العنف ضد النساء بحضور مستشارات مكانة المرأة ومختصين
جدير بالذكر بانه شارك في هذه الحلقة الحوارية ، التي اقيمت في قاعة المسرح البلدي في بلدية الطيبة ، بالاضافة الى الضابط يجآل عزرا ، من قسم التحقيقات والاستخبارات في الشرطة بمنطقة لواء المركز - ممثلة عن سلطة السجون براخا عَمَّر ، مديرة قسم الرفاه في بلدية الطيبة بهيسة مصاروة ، الناشطة الاجتماعية سوزان عبد القادر بشارة والمحامية نورين ناشف .


المحررة الرئيسية لموقع بانيت فريدة جابر - برانسي خلال الحلقة الحوارية في المؤتمر




جانب من الحضور في المؤتمر - تصوير : سامي مصاروة







لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق