اغلاق

ما الذي أغضب عبدالمنعم عمايري .. وهل يعلن إعتـزاله؟

عبّر الممثل السوري ​عبدالمنعم عمايري​ عن غضبه وأسفه لوضع الدراما السورية حالياً، وذلك بسبب إتصال تلقاه من إحدى الممثلات الصاعدات تعرض عليه دوراً ليؤديه دون أن يشكف عن إسمها.



وكتب عمايري عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي ما حدث معه، وأشار إلى إستغرابه من الأمر متأسّفاً على وضع الدراما السورية اليوم، ونادماً على العمر الذي قضاه في الدراسة والمسرح والقراءة، ملوّحاً بإمكانية الإعتزال بعد ما حصل معه.
وقال عمايري: "مبارح اتصلت فيني صبية عّم اتقول إنها ممثلة رغم أني بعتقد أني بعرف اهم ممثلات سوريا.. لأنو معظمهم درستهون أو اشتغلت معهون وتحديدا الجيل الجديد".
وأضاف: "بدها ترشحني على دور وانا بعمري ما شفتها .. شو لازم اعمل اعتزل التمثيل أو شو … العما لوين وصلنا وبدنا دراما سورية ياحيف على العمر يلي قضيناه للكتب والدراسة والمسرح .. بالمناسبة انا مقرر ما أكتب أبدا بس في شي غريب تحية لكل الممثلات أصدقائي يبدو هيك صار الزمن مع الاسف".



لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق