اغلاق

بنك مركنتيل وجمعية المنارة في ‘بلدي تسوى أن تكون متاحة‘ بالناصرة

"عملنا لمصلحة المجتمع يمنح الجميع الكثير الكثير. موظفو بنك مركنتيل يعرفون أن العطاء فيه سعادة غامرة أكثر من الأخذ . تعاوننا مع جميعة "المنارة" هو خاص للغاية،


صور من النشاطات

لا سيّما في هذا اليوم الذي بلغنا فيه ذروة التعاون المثمر"- هذا ما أكّده السيد رياض دبيني، المساعد الأول لمدير عام بنك مركنتيل، ومدير منطقة الناصرة، خلال اليوم الحافل بالنشاطات، والذي حمل عنوان "بتسوى بلدي تكون متاحة"، وشارك فيه مندوبو وممثلو بنك مركنتيل، حيث بدأ بالإستماع إلى محاضرة قيّمة في جمعيّة "المنارة" موضوعها "تقبّل الآخر وحق الإتاحة".
وأثنى دبّيني في حديثه على العلاقة الوطيدة بين موظفي البنك وممثلي جمعيّة "المنارة" مؤكّدًا أنّ مصير هذا التعاون هو الإستمرار والإزدهار. وقال: "أنتهز الفرصة لتقديم الشكر والإمتنان العميقين لإدارة جمعية "المنارة" ومؤسسها المحامي عبّاس عبّاس الذي فتح لنا الباب للتعاون والخدمة لما فيه مصلحة مجتمعنا".
وبعد ذلك تابع مركنتيل نشاطه بفعاليات مميّزة جدًا في مدارس خاصّة في البلدات العربية، ومنها: مدرسة "كرم الصاحب" لذوي الإعاقات البصرية والسمعية في الناصرة، مدرسة "البيروني" لذوي العسر التعلّمي في الناصرة، وبيت "مارشال" في شفاعمرو.
واستمرّت الفعاليّات في البلدات والمُدن الكبرى في المجتمع العربي، ومنها: الناصرة، شفاعمرو، كفركنا وأم الفحم، حيث قام ممثلو البنك بزراعة الورود والأشجار في تلك البلدات.
وفي الختام، قدّم بنك مركنتيل شكره لشركائه الذين ساهموا في إنجاح هذا اليوم الخاص ومنهم: بلدية الناصرة (قسم الشؤون)، بلدية شفاعمرو (قسم الزراعة)، مجموعة المبادرة الفحماوية ومؤسسة كفركنا لذوي الإحتياجات الخاصة.
يذكر أنّه وفي إطار الفعاليّة، شارك أيضًا عدد من أولاد الموظفين في بنك مركنتيل، الأمر الذي أضفى جوًّا من البهجة والسّعادة لما فيه من تذويت قيم العطاء في نفوسهم وتربيتهم في جيل مبكّر على العمل لخدمة المجتمع.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق