اغلاق

الحركة الاسلامية:‘ندين العملية الاجرامية بالمسجد في سيناء‘

أصدرت الحركة الاسلامية في البلاد، امس الجمعة، بيانا ادانت فيه "العملية الاجرامية الإرهابية التي استهدفت مسجد الروضة في محافظة سيناء المصرية، وذهب


الشيخ حماد ابو دعابس رئيس الحركة الاسلامية

ضحية هذا العدوان الإرهابي الغاشم 235 قتيلا وأكثر من 100 جريح من المصلين في المسجد، وقد تم الهجوم على مسجد الروضة خلال اداء صلاة الجمعة".
وجاء في بيان الحركة الاسلامية : "ان هذه المذبحة البشعة والجريمة النكراء، تضاف الى رصيد جماعات البغي والعدوان في سيناء، ممن يستبيحون دماء الأبرياء الآمنين في المساجد والكنائس خصوصا، وفِي عموم مصر بشكل عام. ان هذه الجماعات المارقة من الدين والخارجة على جماعة الأمة تمثل سرطانا خبيثا ينخر في جسد الأمة في اكثر من بلد عربي واسلامي وفي العالم. ان الاسلام العظيم بريء من هذه الجماعات الخارجة على احكامه ومبادئه الانسانية العادلة".
أضاف 
 بيان الحركة الاسلامية: "ان واجب الدولة أيا كانت ان توفر الأمن والعدل والعيش الكريم والحريات العامة للناس كافة، وان ترفع عنهم الظلم والملاحقات وسياسات الافقار والاذلال، حتى لا ينحرف آحادهم الى هذا الفكر الضال والى الممارسات الإرهابية والإجرامية وليدخلوا في السلم ويكونوا عوامل بناء لا معاول هدم . لقد فشلت معظم الأنظمة العربية في بناء دولة عادلة وإرساء حكم رشيد ، وان ما نشهده من انهيار لهذه الدول وتعثر لبعضها اكبر شاهد على هذا الفشل الصارخ".
وختمت الحركة الاسلامية بيانها بتقديم "واجب العزاء لاهلنا في مصر عموما ولذوي الشهداء خصوصا، سائلين الله تعالى ان يتغمدهم بواسع رحمته وان يكتب الشفاء العاجل للمصابين وان يفرج الكرب ويرفع الظلم والعدوان عن امتنا المصابة".


صور لجثث القتلى داخل المسجد - تصوير " شبكة رصد "

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق