اغلاق

بركة والصانع: ‘ندين المجزرة الارهابية ونعزي الشعب المصري‘

قال رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، محمد بركة، إن "المجزرة الارهابية التي وقعت في مسجد الروضة، في قرية بئر العبد في شمال سيناء، وأوقعت مئات القتلى


رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة

والجرحى، تؤكد أن الارهاب لا دين له، وأن مهمة الانسانية اجتثاثه". كما أرسل بركة بتعازيه الحارة الى الشعب المصري الشقيق، ووقوفه الى جانبه في وجه الارهاب.
وقال بركة، "إننا نقف مصدومين أمام حجم المجزرة، التي اودت بحياة 235 ضحية، و109 مصابين، كانوا يؤدون صلاة الجمعة في مسجدهم، حتى طالتهم يد الارهاب الغادرة، في واحدة من أبشع جرائم الارهاب التي شهدتها مصر، والعالم".
وشدد بركة، على "اننا قلنا دائما، إن الارهاب لا دين له، وهذا الهجوم السافل على مصلين، في وقت خشوع، وانعزالهم عن العالم في تلك اللحظات، تعكس الحضيض الأخلاقي الذي ينحدر له الارهابيون، في هذه المجزرة الرهيبة".
وقال بركة، "إننا نقف الى جانب الشعب المصري الشقيق، في مواجهته لهذا الارهاب الدموي الخطير، ونحن على ثقة يأن إرادة الشعب قادرة على اجتثاث الارهاب، في يوم قريب".

الحزب الديمقراطي العربي يستنكر بشدة جريمة تفجير مسجد في سيناء
عمم الحزب الديمقراطي العربي في البلاد بيانا استنكر من خلاله "الجريمة الارهابية التي ارتكبتها العصابات الارهابية المأجورة ضد المصلين يوم الجمعة في مسجد قرية الروضة شمال سيناء التي ذهب ضحيتها مايقارب المائتين من المواطنين المصريين الابرياء خلال تأديتهم صلاة الجمعة داخل المسجد".
واضاف رئيس الحزب الديمقراطي العربي المحامي طلب الصانع بان "هذا العمل الارهابي الاجرامي يعكس عقلية ظلامية دموية معادية للقيم الانسانية ، تفكر خارج المنطق البشري مما يستوجب تظافر جهود دولية لمواجهة هذة العصابات المتوحشة التي لا تردعها قدسية الحياة ولا حرمة المساجد".
وأعرب المحامي طلب الصانع عن تعازيه الحارة "لجمهورية مصر العربية شعبا ، حكومة ورئيسا ومشاطرتهم مصابهم الاليم مع التمنيات بالشفاء العاجل للجرحى" ، مؤكدا على "الثقة الأكيدة بقدرة مصر وجيشها الباسل وقيادتها الحكيمة في مواجهة تلك العصابات المأجورة والانتصار عليها والحفاظ على مصر قلب الامة العربية النابض".



صور لجثث القتلى داخل المسجد - تصوير " شبكة رصد "



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق