اغلاق

‘أصغِ لصمتي‘ في مدرسة التسامح الشاملة ام الفحم

نظّمت مدرسة التسامح الشاملة – الجناح الاعدادي في ام الفحم، مؤخرا، يوم قمة بعنوان "أصغ لصمتي" الذي اشتمل على فعاليات ونشاطات من شأنها رفع الوعي بما


صور وصلتنا من المدرسة

يخص السمع ومبنى الأذن وذلك بهدف الارشاد والتوجيه لكيفية التعامل مع الطلاب الذين يعانون من العسر السمعي حيث قام طاقم المعلمين والمعالجين بإشراف مركزة الموضوع منال محاميد بتمرير فعاليات تربوية وترفيهية متعددة المجالات والمواضيع لطبقة السوابع من خلالها عاش الطلاب تجربة فريدة من نوعها تمركزت حول تقبل الآخر واحترام الاختلاف.
قدّم المعالج بالاتصال خيري جبارين والمعلمة ايمان مصاروة فعالية "مبنى الأذن " أما المربيتان منال محاميد ومروة جبارين فعملن على تفعيل الطلاب بتجربة "لو كنت مكاني " والفعالية الثالثة بعنوان "لغة الاشارة" كانت مع المربيات جيهان اغبارية، شيرين محاجنة، ايناس كبها والمعالجة بالفن نيفين فنادقه .
وقد أشاد مدير المدرسة الأستاذ عبد الباسط محاميد ونائبه المربي باسم محاميد بهذه النشاطات التي تعزز من ثقة الطلاب ذوي العسر السمعي والذين أخذوا بدورهم في اعداد وتقديم الفعاليات كذلك أعربا عن امتنانهم للطاقم العلاجي والتربوي الذين عملوا جاهدين على إنجاح هذا اليوم.
تكلل اليوم بردود فعل رائعة من قبل المعلمين والطلاب ورغبة في استمرار هذه المبادرات المباركة مستقبلا . 

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق