اغلاق

نصراويات عن الإضراب:‘لسنا ضد المعلمين-الوقت غير مناسب‘

الاضرابات المستمرة التي تعلنها منظمة المعلمين بشكل شبه يومي في الآونة الاخيرة، كل مرة في مدارس، اعدادية وثانوية مختلفة، تؤرق الكثيرين من الأهالي، الذين يرون

 
رولا عبد الوهاب

ان الأمر يضر بالطلاب، لا سيما المتقدمين لامتحانات البجروت، في هذه الفترة.
مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقت عددا من الامهات من مدينة الناصرة وتحدثت معهن حول موضوع الاضراب:
 هالة نفاع سكرتيرة لجنة اولياء الامور في مدرسة العلوم والتكنولوجيا قالت : " اولا نحن ضد الاضراب ونحن على اعتاب امتحانات بجروت ودبلوم. أبناؤنا هم الخاسرون . نحن نستنكر هذا الاضراب الذي يمس بمصلحة اولادنا.  نحن لسنا ضد المعلمين، لكن يجب على المعلمين حل مشاكلهم لوحدهم وايضا يجب اختيار الوقت المناسب للاضراب وليس في وقت الامتحانات، ونحن نطلب من المعلمين عدم الاضراب في وقت الامتحانات".

نتعاطف مع المعلمين ولكن...
 
عرين نصير قالت: " نا أوافق وبشدة على أخذ قرارات حاسمة بالنسبة لرواتب المعلمين والحصول على حقوقهم كاملة لأنها مهنة التدريس لا تقل أهمية عن اي مهنة أخرى ويجب على الوزارة احترام المعلم على مستوى الرواتب وجميع الحقوق ، ولكن الاضراب يأتي بفترة جدا حساسة. طلابنا بحاجة ماسة لكل ساعة قبل الامتحانات فكم بالحري بانها  امتحانات مصيرية. والجدير بالذكر أن معدل علامات طلابنا في هبوط تام وخاصة في الوسط العربي. رسالتي لجميع المعلمين أن  اهم ما في القضية طلابنا ومستقبلهم ليكون لدينا مسؤولية أكثر ونتذكر اننا على أبواب البجروت الشتوي" .

"الاضراب بات مثل اللعبة"
اما  رولا عبد الوهاب فقالت : " هذا الاضراب اصبح مثل اللعبة ، كل يوم اضراب والطلاب تتضرر ومصلحة الطلاب في انهيار كبير ، يجب على المعلمين حل مشاكلهم بعيدا عن الطلاب وامتحاناتهم وهم الان على ابواب امتحانات البجروت والدبلوم. يجب علينا ان نقف سوية لمصلحة الطلاب لان الطلاب مصلحتهم فوق كل شيء " .


هالة نفاع


عرين نصير

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق