اغلاق

‘لوبي النساء الدرزيات ‘يضعهن على الخارطة‘

اقيم، مؤخرا، في الكنيست، حفل اطلاق اللوبي الجديد لدعم النساء الدرزيات بمبادرة النائب أكرم حسون. وجاء في بيان صادر عن مكتب حسون:" شارك قرابة 20 عضو


صور من اللقاء وصلتنا من مكتب النائب أكرم حسون

كنيست من كافة الاحزاب، مندوبات عن جمعيات فعالة، نساء درزيات في مراكز رفيعة إضافة إلى طاقم اللوبي الذي بدأ تحضيره قبل عام تقريبا. النائب أكرم حسون إفتتح الحديث عن أهمية هذه الخطوة التاريخية وأهمية دعم النساء الدرزيات اللواتي لا يوجد لهن تمثيل في أطر عديدة سواء كان في الشركات الحكومية أو الشركات والمؤسسات المختلفة.
كان حفلا ناجحا لقي استحسان المشتركين والمبادرين.  تخلل اللقاء كلمات لاعضاء الكنيست من احزاب مختلفة، والذين التزموا بدعم اللوبي ودعم كل قضية تعنيه.
النائب أكرم حسون شكر المشتركين وأعضاء الكنيست وأثنى على دور كل من ساهم وعمل واشترك، السيدة ناديا حمدان والشاب شادي قبلان الذي انضم لدعم المشروع".
النائب أكرم حسون قال: "منذ عام ونحن نعمل على بناء اللوبي. اليوم نعلن عنه وامامنا عمل شاق لإنجاز المهمة. يحق للنساء الدرزيات بيت او اطار يعمل من أجلهن ويقدم مكانتهن. ليس صدفة وصلت إلى هذا القرار، فمنذ دخولي الكنيست قمت بفحص شامل حول وضع النساء الدرزيات، والنتيجة كانت سيئة من حيث التمثيل والدعم وهذا يجب أن يتغيير"!
واضاف: "لدينا برنامج عمل سنقوم بتطبيق بنوده حتى نصل إلى غالبية الأهداف"!
وانهى حديثه قائلا: "مبروك للنساء الدرزيات على أمل أن ننجح ونغيّر الوضع القائم"!

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق