اغلاق

نصراويات: ‘لننظر إلى تربيتنا لكي نحد من العنف بمجتمعنا‘

يشهد الوسط العربي، مؤخرا، تناميا متسارعا لمظاهر العنف على مختلف أشكاله وانواعه، وبالتالي ازدياد التذمر من قبل السكان بمختلف ارجاء البلاد، على ضوء ذلك التقت مراسلة


شهد عابد

موقع بانيت وصحيفة بانوراما عددا من الشابات من سكان مدينة الناصرة اللاتي تحدثن عن ظاهرة العنف المنتشرة في وسطنا العربي، وأعربن عن رأيهن ومواقفهن تجاه الظاهرة.

أميرة أبو راس: "لا يمر يوم الا ونسمع بحادث عنف جديد" 
وقد أعربت أميرة أبو راس عن رأيها بالقول: "قصص عنف الشباب لا تكاد تحصى لكثرتها.. لا يكاد يمر يوم إلا ونسمع عن مأساة جديدة، أو حادثة عجيبة فريدة، حتى أصبح الأمر ظاهرة تحتاج إلى النظر في أسبابها وآثارها وكيفية علاجها. ومظاهر العنف قد ملأت أرجاء الأرض، وشباب العالم، التي لم يعد أبناؤنا بمعزل عنها ولا شبابنا منها ببعيد؛ فقد طالتهم كما طالت غيرهم، وليس هذا بمستغرب بعد أن أصبح العالم صغيرا متقاربا كأنه يعيش في مكان واحد، وبعد العولمة التي غزت العالم، وكنا نحن المسلمين وأبناء الشرق أكثر المتأثرين بها والمتضررين منها. وحوادث القتل بأنواعها، وزيادة حوادث الاختطاف، وانتشار أعمال البلطجة، وكذلك عنف الشباب مع آبائهم وأمهاتهم، وإخوانهم وأخواتهم، وجيرانهم والناس من حولهم.. وكذلك من أوضح هذه المظاهر العنف في المدارس ـ سواء في ذلك البنين والبنات - وسوء المعاملة مع المدرسين والمسؤولين، وكسر الممتلكات العامة وحرقها، وحوادث الاغتصاب وفعل الفواحش بالقهر والقوة وتحت تهديد السلاح، وكثرة المعارك بين الشباب والتي يستخدم فيها الأسلحة البيضاء والسيوف والسلاسل الحديدية وغيرها من المظاهر المنتشرة بين الشباب".
 
شهد عابد: "يجب أن نكون يد واحدة وندعو بعدم استعمال السلاح"
أما شهد عابد فقالت: "ظاهرة العنف منتشرة جداً في بلادنا، ونواجهها كثيراً بالفترة الأخيرة، والسبب يعود الى تربية الأهل لابنائهم، كذلك بالنسبة لظاهرة الاعراس يجب أن يكون قانون يسن وينفذ بعدم اطلاق الرصاص، لأن كل سنة يصاب شخص بسبب اطلاق الرصاص، ويصبح الفرح طرح، لأن الذي يحضر الى الزفاف لا يعرف بأنهم سيطلقون الرصاص، وطبعاً لسلامتنا وسلامة شعبنا وأهلنا يجب أن نكون يد واحدة وندعو بعدم استعمال السلاح والجنوح إلى السلام، وأن نحترم أفراحنا وأنفسنا بعدم استعمال السلاح القاتل، كذلك يجب عدم استعمال السلاح لأن السلاح يؤدي الى العنف والقتل وأذية الناس من خلال التهديد به، ويجب على الشرطة أن تعمل على القبض على حاملي السلاح ومعاقبتهم أشد عقاب".
 
عرين ماهلي قبطي: "الاهل لهم عامل كبير في نشوء الاجيال الصاعدة"
وقالت عرين ماهلي قبطي:" ظاهرة العنف في الفترة الاخيرة ازدادت بشكل كبير تحدث بسبب امور صغيرة جدا تنبع من عدم الاحترام وقلة التواصل اللا اخلاقي بالكلام واللغة العنيفة والتحدي بمن هو اقوى ومن الرابح لكن الثمن كبير جدا.. اما حوادث الطرق فناتجة عن ضغط عائلي وتمثيل وتقليد في المجتمع قبل فوات الاوان، ولم يعط الجيل حقه.. فقط يريد ان ينمو ويكبر بسرعة، وينسى بانه باول الطريق .. يختار بان يتباهى ويعظم من حجمه كشخص واع، وذلك لعدم الاصغاء وتبادل في الاراء من قبل الاسرة.. الاهل لهم عامل كبير في نشوء الاجيال الصاعدة.. لا ينظرون الى الامور الاجمل.. الى التقدم.. الى سعادة النفس.. نختار التهور.. نختار التطور السلبي.. نختار المسلسل غير الكافي للتوعية.. نمحو الثقافة التربوية. علينا بان نتقبل حياتنا.. امورنا اليومية.. ننظر الى العلم والنور.. نتأنى ونصعد ونخطو خطوة خطوة".


أميرة أبو راس


عرين ماهلي

بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق