اغلاق

النائب جبارين: ‘موقف موغريني صفعة لترامب ونتنياهو‘

أثنى النائب د. يوسف جبارين، رئيس لجنة العلاقات الدولية في القائمة المشتركة، على موقف وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي، فدريكا موغريني، امس خلال لقائها مع


النائب د. يوسف جبارين

 رئيس الحكومة الاسرائيلية، بنيامين نتنياهو، حيث أكدت ان الحل السياسي يكمن "بإقامة دولة فلسطين الى جانب اسرائيل وان القدس عاصمة مشتركة للدولتين". وكانت موغريني قد رفضت أيضًا قرار الرئيس الامريكي ترامب الّذي ينص على اعلان القدس عاصمة لإسرائيل.
وجاء في بيان صادر عن مكتب جبارين :((وكان وفد لجنة العلاقات الدولية في القائمة المشتركة قد عقد العديد من اللقاءات السياسية رفيعة المستوى في مقر الاتحاد الاوروبي في مطلع الشهر الأخير، حيث أكد وفد المشتركة في كافة لقاءاته الاوروبية على مخاطر سياسات نتنياهو الاحتلالية والاستيطانية والعنصرية، وعلى خطورة قوانين الضم والاستيطان التي يتم تشريعها. كما أكد الوفد في مداخلاته على حق الشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة ذات السيادة، وعاصمتها القدس. وقال جبارين في تعقيبه على تصريحات موغريني: "الحل الّذي تطرحه موغريني يدخل ضمن الإجماع العالمي والعربي حول سُبل التوصل الى تسوية بالمنطقة، وهو حل مقبول أيضًا على القيادة الفلسطينية، مما يؤكد ان معارضة نتنياهو والحكومات الاسرائيلية المتعاقبة هي العثرة الوحيدة للسلام، وموقف نتنياهو يثبت مرة أخرة انه لا شريك في اسرائيل لمساعي التوصل لتسوية".
وأكّد جبارين ان "حل الدولتين على حدود عام 1967 هو بنظرة تاريخية تسوية سياسية مؤلمة للفلسطينيين فهو يُبقي لهم 22 ٪ فقط (الصفة الغربية وغزة) من ارضهم التاريخية، ورغم ذلك فان حكومة نتنياهو تواصل توسيع الاستيطان وسد الطريق امام اي حل ممكن".)).


فدريكا موغريني تصوير - AFP

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق