اغلاق

غضب في أم الفحم:‘فزنا بقسائم بناء ومُنحت لآخرين‘،البلدية ترد

وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما رسالة من المواطن الفحماوي عيسى محاميد جاء فيها:" قبل ثلاث اشهر كانت هنالك قرعة والتي فاز خلالها اشخاص معينون


محمود تيسير

بقسائم البناء بحي عقادة في مدينة ام الفحم".
واضاف برسالته :"بعض الاشخاص الذين لم يدخلوا القرعة لنقص في الاوراق او لم يستوفوا الشروط ,تقدموا للمحكمة باعتراض والتي بدورها حولتها لدائرة اراضي اسرائيل (المنهال) المشرفة على تقسيم النمر، للمراجعة. نحن نجحنا في القرعة الاولى وتم اعلامنا خطيا بذلك وقبل القرعة بايام اتصلوا بنا وطلبوا منا عدم الحضور للموعد المقرر في تاريخ 19.9.2017 لاختيار القسيمة لاشكالية لم يتم تفصيلها لنا ".
واضاف بالرسالة:"اليوم تفاجأنا انه تم دعوة اشخاص آخرين ولم تتم دعوتنا نحن لمكاتب "المنهال" في حيفا وعليه توجهنا لمكاتبهم لاستيضاح الامر , طبعا لم نجد اي جواب والكل تهرب منا .. وبعد الفحص والتدقيق تبين انه تم استبعادنا من القسائم رغم فوزنا بالقرعة الاولى . ارجو من كل شخص تقدم للقسائم المذكورة في حي عقادة وتم استبعاده مثلنا ان يتواصل معي لاني ساقوم بالتوجه للمحكمة لرفع قضية واستردد حقي" .
 

تعقيب محمود تيسير مدير عام الشركة الأقتصادية في بلدية ام الفحم
بدوره، عقب السيد محمود تيسير مدير عام الشركة الاقتصادية في بلدية ام الفحم قائلاً :"التسجيل والقرعة في حي عقادة تم بادارة المنهال ولَم تتدخل البلدية أو الشركة الاقتصاديه فيه وقد قامت سلطة الاراضي بإجراء القرعة الاولى وقد ابلغوا الفائزين في الأربع والخمس والست وحدات سكن، في المقابل قام قسم من المسجلين بتقديم دعوى على اثر رفض مستنداتهم بسبب شهادة الاستحقاق وتم قبول دعواهم من قبل المحكمة وبناء عليه اجرت سلطة الاراضي القرعة مرة اخرى وحسب نتائج القرعة قسم من الذين فازوا في المرة الاولى لم يفوزوا في المرة الثانية لان عدد المسجلين اكثر من عدد القطع.
وفِي هذه الأيام يتصلون بالفائزين.
من حق كل متضرر ان يقوم بالاجراءات التي يراها مناسبة".


صورة عامة لحي عقادة


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق