اغلاق

البعنة تستقبل خطيب الاقصى الدكتور عكرمة صبري

بدعوة من اللجنة الشعبية والمجلس المحلي في البعنة، استقبلت القرية وفدا يضم اكثر من 20 شخصا وعلى رأسهم الشيخ الدكتور عكرمة صبري، خطيب المسجد الاقصى
Loading the player...

ومفتي القدس وفلسطين سابقا، ورئيس الهيئة الاسلامية العليا بالقدس.
ورافقة عبد الكريم الزربا امام مسجد قبة الصخرة المشرفة، ووالد الشهيد محمد ابو خضير واخرون.
وكان باستقبال الشيخ عكرمة والوفد المرافق، رئيس مجلس البعنة الحاج عباس تيتي ورئيس مجلس دير الاسد المحامي نصر صنع الله ورئيس مجلس مجد الكروم سليم صليبي وعضو الكنيست مسعود غنايم والفنان محمد بكري وجمهور غفير من البعنة والشاغور عامة.
وتم استقبال الوفد المقدسي بقاعة المركز الجماهيري حيث غصة قاعة المركز الجماهيري بالحضور وترأس عرافة الامسية الداعمة للقدس المحامي خالد تيتي. وتأتي هذه الزيارة ضمن سلسلة من الفعاليات تضامنا مع القدس.
وتم افتتاح الامسية التي اطلق عليها اسم نصرة القدس بتلاوة عطرة قرأها الشيخ عبد الكريم الزربا امام مسجد قبة الصخرة المشرفة،  ومن ثم تم الوقوف لسماع النشيد الوطني الفلسطيني.

"الشعب الفلسطيني لا يعرف الاستسلام"
وكان اول المتحدثين رئيس اللجنة الشعبية في البعنة الحاج ياسين بكري، فقال ".نرحب بفضيلة الشيخ العلامة عكرمة صبري والوفد المرافق، ونحييكم باسم البعنة واسرى البعنة. القدس تجمعنا معا، وهذه الامسية الوطنية لنصرة الاقصى تأتي استمرارا للفعاليات والنشاطات التي نقوم بها دعما للقدس والاقصى. بالنسبة لقرار ترامب ووعد بلفور الجديد الظالم، نعبر عن استنكارنا واستيائنا من هذه القرارات".
وجاء في كلمة رئيس مجلس دير الاسد المحامي نصر صنع الله:" ان الخط الاخضر قبل عام 1967 لم يفرق بيننا. نعم فرق بين الاجساد ولكن كل الخطوط التي سيرسمونها ورسموها لن تفرق بين ابناء الجسد الواحد نحن ابناء الشعب الفلسطيني البطل والواحد ".
وجاء في كلمة رئيس مجد الكروم :" ان الشعب الفلسطيني لا يعرف الاستسلام وان قرار ترامب وغير ترامب لن يغير شيئا. القدس فلسطينية ونحن نعرف ان امريكا متحالفة منذ الازل ومنحازة لإسرائيل. كما واننا لن نراهن على الانظمة العربية بل نراهن على الشعوب وليس الزعماء. القدس عربية فلسطينية وستبقى عربية".
رئيس مجلس البعنة الحاج عباس تيتي قال :" نرحب بفضيلة الشيخ عكرمة صبري والوفد المرافق. ان اللجنة الشعبية في البعنة تقوم منذ فترة بفعاليات ونشاطات نصرة للأقصى والقدس واليوم نرحب بكم ببلدكم الثاني البعنة".
 وقدم قصيده للقدس والاقصى.

"شدوا الرحال إلى الأقصى"
اما كلمة الشيخ الدكتور عكرمة صبري فجاء فيها :" ان الوفد الذي حضر معي كان من المقرر ان يضم عددا بسيطا جدا ولكن اخوتنا بالقدس عندما علموا بزيارتنا للبعنة، قرروا المجيء، فزاد العدد وفاق العشرين شخصا لكي يعبروا عن حبهم
للبعنة.  ان قرار ترامب المشؤوم قد وحد الامة الاسلامية والمسيحية وحب القدس اكثر، ونما بالناس شعور وجوب التوافد للقدس. وقبل قرار ترامب كانت القدس مهملة والان البوصلة توجهت للقدس واصبحت حديث الساعة والان فرصتنا بالتوحد والاعلان بأن القدس لنا. وهذه فرصتنا لكسر قرار ترامب.  واكد انه بالنسبة لمن يتساءل لماذا لم تكن هناك هبة بعد قرار ترامب؟ الجواب هو أن جل اهتمامنا كسر القرار وابطاله، وعلى العالم العربي والاسلامي والمسيحي ان يتحركوا لذلك وان
الفرصة فرصتهم لان ترامب الان في ازمة وغير قادر على السير بصفقة القرن المزعومة. اطالب اهالي الشاغور بالاستمرار في فعالياتكم واحتجاجاتكم ضد القرار لنستطيع الغاء القرار ونحن لسنا ضد اي ديانة كانت ولسنا ضد الديانة اليهودية ولكننا ضد الاحتلال واطالب الاهالي عامة الاستمرار بالتوجه للأقصى والصلاة فيه وليس فقط ايام الجمعة والسبت بل من ايام الاحد لغاية الخميس ايضا.  علينا اثبات حضورنا على مدار الاسبوع للأقصى المبارك ".
 

مجموعة صور من الزيارة

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق