اغلاق

أمنيات أهالي الكرمل للعام الجديد كلها أمل ومحبة وسلام

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما عددا من أهالي قريتي عسفيا ودالية الكرمل وسألهم حول أمنياتهم وحول الكلمة التي بودهم أن يوجهوها للمجتمع، بمناسبة حلول


ميرادة حسون

السنة الجديدة 2018.
سند ركاب، من عسفيا قال:" أتمنى بأن ينتصر السلام على الحروب، وأن ينتصر النور على الظلمة، وأن يتغلب الحب على الكراهية، والخير يتغلب على الشر.  أما بالنسبة التي بودّي ان اوجهكلمة  للمجتمع وهي ان نستمتع ونتمتع بكل لحظة في حياتنا وفِي كل مجال وتجربة نخوضها. انصح مجتمعنا بأن نتعامل مع كل الأمور القريبة الى قلبنا وان نملأ قلبنا بالحب والعطاء ونودعه لجميع من حولنا دون إنتظار مقابل. تعالوا لنكون صريحين مع أنفسنا، صبورين، نسأل ونبحث عن الجواب (لا نأخذ كل أمر مفهوم ضمنًا)، نناقش بالحقائق والأرقام والاهم هو ان نستطيع أخذ القرارات بصورة صحيحة رغم صعوبة القرار.
والاهم من كل ذلك هو مقدرتنا على فهم أن ال"أنا" هي أقل أهمية من ال"نحن" لأننا جئنا الى هذا العالم من اجل احداث تغيير معين، من أجل تصحيح وإصلاح هذا العالم الذي تأذى مع مرور الوقت. الاخلاقيات الخاصة بالمسؤولية هي الجواب الأفضل للسؤال حول معنى الحياة. السعادة هي القدرة على قول أنني عشت من أجل قيم معينة وفعلت وفقًا لها.  كنت جزءًا من عائلة بها عانقت وتعانقت، جزءًا من مجتمع، احترمت قيمه، وشاركته في السراء والضراء، كنت جزء ممن بنى هذا المجتمع وقدمت لهم العطاء لأنهم أهل لذلك وعرفت كم كان بإمكانهم تقديم العطاء بالمقابل وأخذ قيم هذه الحركة قدمًا. لم أسأل ما الذي يمكنني أخذه وإنما دائما أسأل نفسي كيف بإمكاني أن أقدم بعد، السعادة تكون عندما تعرف أنك أستطعت تغيير شيء معين خلال فترة تواجدك على هذه الأرض الأمر الذي لولاك لما كان. وأنهي كلمتي بالقول إذا جارك بخير انت بخير".

مشاركة النساء في الانتخابات
ميرادة حسون، من دالية الكرمل قالت: "أمنيتي لسنة 2018 أن يعيش العالم بسلام وتنتهي كل الحروب. أتمنى ان ارى السعادة على وجوه الاطفال وان يعود كل مغترب ومهجر الى وطنه، اتمنى سنة موفقة مليئة بالخير والحب والسلام لجميع الطوائف دون تفرقة او تمييز لاننا ولدنا لنكون احرارأ وان ننعم بالحياة التي وهبنا اياها الله سبحانه وتعالى. اتمنى للنساء العربيات ان يكون لهن دور فعال في انتخابات 2018 لكي نستمر في مسيرة العطاء من خلال موقع اتخاذ القرار .اتوجه للشباب والشابات ان يسيرو في طريق العلم وينهجوا نهجا ثقافيا وتربوي من اجل بناء مجتمع يليق بنا كأقلية في الدولة وان شاء الله نتمنى أن تكون سنة 2018 سنة موفقة وناجحة  للجميع، مع خالص محبتي وتقديري للجميع".

سنة خير
علام نصرالدين، من دالية الكرمل قال: "أتمنى بأن تكون سنة 2018 سنة خير وبركات على الجميع، كما وأتمنى كل الخير لأهل بلدي ولجميع المحتفلين ان تنعاد عليهم الأعياد بالصحة والعافية وهداة البال وان يحققوا كل ما يتمنون".

أمل جديد
لولي رحروح، من عسفيا قالت:"نودع سنة مضت بحلوها وبمرها  نستقبل سنةً جديدة تحمل معها أملاً جديداً بمستقبلٍ يملؤه النجاح والتقدم، وأيّام آتية ترفرف بتفاؤل وإصرار تطوي كلّ ما خلفها من آلامٍ وفشل فننظر لها بعينٍ مشرقة متلألئة بأنّ الآتي اجمل  أمنيتي   النّجاح في مشواري المهني وكلي أمل  اني  خلال عام 2018  سأحقق كل ما اتمناه واحلم به. كل عام وانتم بالف خير، يا رب سنة سعيدة سنة سلام  سنة كلها محبة وأمان".

عام سلام
مقبل ناطور، من الدالية: "أتمنى ان يُميّز  2018  هو كونها سنة سلام! سنة ثمار ما زرعناه في ال 2017، سنة مُصممه على ذوق كل عائلة وعلى كل طفل. كل عام وانتم بألف خير!أخوكم مقبل ناطور-مهندس للفن المعماري".


مقبل ناطور


لولي رحروح


سند ركاب


علام نصرالدين

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار الدالية وعسفيا اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق