اغلاق

لقاء مؤثّر بين بنات فرقة وجدان للدبكة ويارة أبو عبلة من يركا

قامت فرقة " وجدان " للدبكة التابعة لمؤسّسة شروق للانتاج الفني بمديرها الفنّان محمّد خير ، بزيارة للشابة يارة أبو عبلة من يركا ، والتي ترقد في مشفى رمبام ،
Loading the player...

 اثر تعرّضها لحادثة عنف حيث تم تفجير مركبتها قبل أسبوعين ما أدّى الى اصابتها إصابة وصفت بالخطيرة اذ قطعت رجلها نتيجة الحادث .
هذا وقد كان اللقاء مؤثّرا جدا بين بنات فرقة وجدان ويارة حيث قدّمت الفرقة هديّة رمزية ليارة معربة عن تضامنها معها ووقوفها الى جانبها في محنتها هذه داعية الى نبذ العنف بكل اشكاله . 
فرقة وجدان للدبكة والتي تحمل اسم المرحومة الطالبة وجدان أبو حميد طالبة المدرسة الخلوقة التي قتلت قبل أشهر وهي في طريق عودتها من مدرستها الى بيتها .
الرسالة من وراء إقامة فرقة للدبكة تنبذ العنف وتحمل اسم " وجدان " هي : "صحيح أنّ وجدان غابت ولكنّ اسمها حاضر لا يغيب ، وأنّ الحياة مستمرّة على الرغم من الحادث المأساوي الذي حدث في القرية وأبكى الجميع".
فرقة الدبكة التابعة لمؤسّسة شروق للإنتاج الفنّي والتي يديرها الفنّان الشامل محمّد خير تتكوّن من 13 طالبة من كسرى ، حيث تقوم بدمج أنواع مختلفة من فن الدبكات المختلفة : العربية ، الشمالية ، اللبنانية ، وأخرى .
الهدف من إقامة الفرقة هو التمسك بالثقافة والتراث العربي الاصيل وحث الفتيات على العمل الجماعي والقيادي .


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق