اغلاق

مسرح ‘فرينج انسمبل‘ النصراوي يقدم عروضا في البحر الميت

حققت العروض السنوية المسرحية لـ"فرينج انسمبل- الناصرة"، في منطقة البحر الميت، تقدما ملموسا، ولفتت اهتمام جمهور المعلمين الذي شاهدها.



وأشادت احدى المعلمات بمسرح فرينج قائلة:" ان هذا المسرح يتقدم عاما اثر عام، وانه يقدم كل سنة ما هو جديد ومفيد"، منوهة الى انه أعاد الينا هويتنا الثقافية.. طارحا إياها على الاجندة اليومية.
هذه هي السنة السابعة التي يقدم فيها مسرح فرينج، عروضا مسرحية امام جمهور المعلمين المستجمين، خلال العطلة الشتوية، في البحر الميت، وقدم المسرح ستة عروض خلال خمسة أيام قضاها هناك، مفتتحابها سنته المسرحية الجديدة، وقد استمتع حوالي الثلاثة آلاف من المعلمين الذين وفدوا من انحاء البلاد المختلفة، بعروض مميزة لمسرحية الفرينج الجديدة" يوم باهر"، و" عروض ستاند اب"، قدمها الفنان المبدع إبراهيم ساق الله.
كالعادة نظم رحلات المعلمين الى البحر الميت ونسق العروض المسرحية، مفتش المعارف السيد زياد مجادلة، وقد اثنى على العروض قائلا: انها تتعامل مع قضايا حارقة يعاني منها مجتمعنا، ونوه الى مسرحية " يوم باهر"، قائلا انها تطرح قضية المال والتعامل المزعج معه في مجتمعنا بطريقة ساخرة.. ناجعة ومفيدة.
المدير الفني لمسرح فرينج انسمبل- الناصرة، الفنان المخرج والممثل هشام سليمان، أعرب عن رضاه عما يحققه مسرحه من إنجازات متتالية، وأكد بقوله:" ان المسرح هو أداة نقدية حادة اذا ما احسنا استعمالها عادت علينا وعلى المجتمع عامة بالكثير من الفائدة والخير العميم. ودعا سليمان المؤسسات والجمعيات التربوية لاستضافة عروض مسرحيات فرينج انسامبل". مؤكدا انها تتعامل مع قضايا طالما عانى منها مجتمعنا، مثل قضية المال، والمكيفات واثارها السلبية على المجتمع إضافة الى قضايا الاغتصاب المتفاقمة والمزعجة".



بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق