اغلاق

المخرجة المقدسية الشابة حنين جابر: ‘الافلام الوثائقية مهمة لنقل معاناة المقدسيين‘

قالت المخرجة المقدسية الشابة حنين جابر، حول صناعة الافلام الوثائقة وتحديداً التي تتحدث عن مدينة القدس وتجسد الواقع المقدسي بمختلف المجالات، انها مهمة جدا
Loading the player...

لنقل معاناة الفلسطينيين.
اضافت جابر في حديث لموقع بانيت وصحيفة بانوراما، بأن "صناعة الأفلام  عن مدينة القدس مهمة لأهمية وجودنا فيها وابراز ما يعانيه المقدسيون بشكل يومي، من ارتفاع ايجار البيوت وفرض الضرائب الباهظة بحق التجار والانتشار الشرطي المكثف ونشر حواجز حديدية تعيق حرية المواطنين في التنقل  من مكان الى اخر، على عكس ما كفلته المنظمات الحقوقية والدولية".
اردفت :" الجانب الاسرائيلي يعمل بشكل متواصل على انتاج افلام وثائقية مُغايرة لما يحدث على أرض الواقع بتجسيده انه يعامل المواطنين بالوسط العربي بكامل الديمقراطية على عكس ما نراه من انتهاكات بالاستيلاء على الأرض والاعتقال والتنكيل بالمواطنين من نساء ورجال وأطفال. وبالتالي دورنا كشباب في انتاج هذه الافلام الوثائقية، يكمن في عطاء الصورة النمطية الحقيقية حول الممارسات القمعية التي تمارس ضدنا ، واليت من خلالها يتم ايضا استهداف المدينة المقدسة وتفريغها من هويتها الأصلية العربية والاسلامية والمسيحية".
وانهت المخرجة حنين جابر حديثها، بالإشارة الى انها كشابة فلسطينية تمارس هذا المجال،  تعمل على اظهار ما تتعرض له المدينة للمساهمة في ايضاح ما يتم على أرض الواقع وايصال رسائل المقدسيين، وتطلب ايضاً تبني مؤسساتي من قبل القطاعات العامة والخاصة لهذا المجال.


المخرجة حنين جابر، ومجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق