اغلاق

قراقع: ’نخشى سقوط شهداء جدد في صفوف الأسرى المرضى’

حذّر رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع "من سقوط شهداء في صفوف الأسرى المرضى القابعين في السجون نتيجة استمرار الجرائم الطبية والاستهتار


خلال زيارة الأسير المحرر فارس منصور

الاسرائيلي بصحة وحياة الأسرى المرضى وعدم تقديم العلاجات اللازمة لهم"، معتبرًا أن "السجون تحولت الى مكان لزرع الأمراض والموت في أجساد المعتقلين".
وقال قراقع "إن أكثر من 85 حالة صحية صعبة في سجون الاحتلال مصابة بامراض خبيثة وصعبة ومنها المشلولين والمعاقين والجرحى والمصابين بأمراض نفسية يعيشون في ظروف صحية بالغة الخطورة وخاصة القابعين في مشفى الرملة الاسرائيلي وهم من أخطر الحالات".
واتهم قراقع الحكومة الإسرائيلية "بالتعمد في إعدام الأسرى طبيًا بعدم العناية بهم صحيًا وتركهم فريسة للأمراض المتفاقمة في أجسادهم، وأن سقوط شهداء كل عام في صفوف الأسرى نتيجة الأمراض الخطيرة يوضح ان هناك سياسة قتل بطيء متعمدة تجري بحق الأسرى المرضى"، كاشفًا "إن 12 شهيدًا سقطوا بسبب الأمراض منذ عام 2010".
وقال قراقع "إن اطباء السجون تحولوا الى جلادين، يتعاملون مع المرضى بلا مبالاة وباستخفاف، وهم غير مهنيين ومؤهلين فقد ارتكبوا الكثير من الاخطاء الطبية التي أدت الى اصابة الأسرى بامراض خطيرة كحالة الأسير سامي ابو دياك والأسير محمد الخطيب وغيرهم".
وقال قراقع: "الوضع مقلق والأسرى بحاجة الى حماية دولية وتدخل جدي لالزام سلطات الاحتلال بتطبيق الأعراف والقوانين الدولية على الأسرى واحترام كرامتهم وانسانيتهم".
أقوال قراقع جاءت خلال مشاركته في "تشييع جثمان حسين عطالله سكان نابلس الذي سقط يوم 20/1/2018 بعد معاناة طويلة مع المرض داخل السجون"، وزيارته عدد من الأسرى المحررين في محافظة نابلس وهم: علاء حموضة الذي قضى 11 عامًا بالسجون، وعادل القني الذي قضى 16 عامًا بالسجون، وشادي عامر الذي قضى 11 عامًا ونصف بالسجون، وفارس منصور الذي قضى 13 عامًا بالسجون.

المحامي كريم عجوة يزور الأسيرين الطفلين الجريحين أحمد زقزوق ومحمد محمد
قالت هيئة شؤون الأسرى "إن محامي الهيئة كريم عجوة قام بزيارة الى الأسيرين الجريحين القاصرين أحمد سعيد زقزوق 14 عامًا ونصف ومحمد فرحان حج محمد 15 سنة، وهما من سكان جنين واصيبا برصاص قوات الاحتلال على حاجز زعترة العسكري في نابلس يوم 23/1/2018 ويقبعان في مستشفى شنايدر الاسرائيلي في بيتح تكفا".
وقال عجوة "إن الأسير زقزوق اصيب برصاصة واحدة في قدمه اليمنى وانه من المقرر ان تعقد له جلسة تمديد توقيف يوم الخميس 24/1/2018 في المحكمة العسكرية في سالم". وبخصوص الأسير محمد محمد، أوضح المحامي عجوة انه "اصيب بعدة رصاصات في القدم اليمنى وادى ذلك الى وجود كسر بالرجل وستعقد له ايضا جلسة تمديد توقيف الخميس 24/1/2018 في المحكمة العسكرية في سالم".


عادل القني

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق