اغلاق

محافظ رام الله تسلم منحتين للاتحادين النسائيين في رام الله والبيرة

سلمت محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام، الإتحادين النسائيين في رام الله والبيرة منحتين ماليتين مقدمتين من رجل الأعمال الفلسطيني المغترب حماد الحرازين، مشيرةً إلى


جانب من تسليم المنحة لجمعية الاتحاد النسائي في رام الله

"أهمية هاتين المؤسستين في رعاية المسنين والأجداد وأهمية تكامل كافة جهات الاختصاص لمساندتهما".
وبينت غنام خلال تفقدها للاتحادين النسائيين في رام الله والبيرة، أن "التواصل الدائم مع هؤلاء الأجداد لتعويضهم ما فقدوه ولمساندة المراكز التي تعنى بهم أولوية للجميع"، مشيرةً إلى أن "هؤلاء يعبّرون عن الماضي الجميل ببساطته وجماله وتفانيه".
وشكرت المحافظ إدارتي الاتحادين النسائيين، مثمنةً "جهودهم مع الآباء والأمهات"، ولافتةً إلى أن "المحافظة كانت وستبقى على تواصل معهم بشكل دائم لتأمين الاحتياجات والمساندة على كافة المستويات".
وثمنت غنام "بصمات رجل الأعمال الفلسطيني المغترب حماد الحرازين ومساهماته النوعية في كافة القطاعات"، لافتةً الى أن "القطاع الخاص الفلسطيني ورجال الأعمال يعتبرون الذراع الأيمن للسلطة ولهم دور متميز ودائم".
ونوهت أن "هذه المنح وغيرها تأتي بعد جولة ميدانية قام بها رجل الأعمال المغترب حماد الحرازين على هذه المؤسسات وغيرها واطلاعه بنفسه على الخدمات التي تقدمها"، مشيرةً الى أن "شعبنا يفتخر بقاماته الوطنية الاقتصادية التي تساهم في بناء وتمكين مؤسساته".
وشكر القائمون على الاتحادين والنزلاء، المحافظ غنام "لتواصلها الدائم والبنّاء معهم"، معتبرين أن "مساهماتها الدائمة تشكّل دافعًا نفسيًا ومعنويًا للنزلاء والإدارتين"، مثمنين "عطاء رجل الأعمال حرازين وأهمية دعمه لهم"، داعين كافة المقتدرين لمساندتهم.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق