اغلاق

جلسة طارئة في مجلس جلجولية في اعقاب اطلاق النار على احد الطلاب

عقد المجلس المحلي برئاسة فائق عودة وغالبية أعضاء المجلس جلسة طارئة مساء اليوم في بناية المجلس المحلي في جلجولية، وذلك في اعقاب الهجوم الذي تعرضت


رئيس مجلس جلجولية فائق عودة

له المدرسة الثانوية في البلدة واطلاق النار على احد الطلاب .
وقد حضر الجلسة لفيف من وجهاء أهالي جلجولية إضافة الى المفتش طارق أبو حجلة وعضو الكنيست عيساوي فريج من حركة ميرتس، وقد استنكر وشجب فريج "عملية اطلاق النار على طالب وهو داخل الحرم المدرسي أشد استنكار وشجب" . المجتمعون ناقشوا القضية وطرحوا عدة أفكار للاحتجاج وخاصة "الإهمال الحاصل من قبل وزارة الامن الداخلي".
رئيس مجلس جلجولية فائق عودة من جهته وفي بداية حديثه استنكر وشجب بأشد الصور "عملية الهجوم على المدرسة واطلاق النار على احد طلابها مما استدعى ايقاف الدراسة في المدرسة". وتابع ابوعودة قائلا: "في اعقاب هذا الحادث سيزور يوم غد وزير المعارف والمدير العام للوزارة جلجولية وسنلتقي بهما للتباحث حول ما حصل من اعتداء على المدرسة، ولن نستكين حتى تقوم الوزارة بعملها وتنفيذ طلباتنا على اكمل وجه وخاصة قضية الحراسة في المدارس لحفظ الامن والأمان للطلاب" . وختم أبو عودة: "في حال لم تقم الوزارة بواجبها تجاه مدارس جلجولية فمن المتوقع ان تُنظم مظاهرة كبيرة وصاخبة امام مكتب وزارة المعارف لواء المركز" . ( من الناطق بلسان المجلس المحلي في جلجولية عاطف مناع )

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق