اغلاق

أنقرة: العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة في وضع حرج

اعتبر وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أن العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة وصلت إلى نقطة حرجة للغاية. وقال جاويش أوغلو، في تصريحات صحفية أدلى


وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو - تصوير gettyimages

بها اليوم الاثنين، بعد مؤتمر المراجعة الثاني للعلاقات التركية الإفريقية بمدينة اسطنبول: "علاقتنا مع الولايات المتحدة في نقطة حرجة للغاية، فإما أن يتم إصلاحها أو أنها ستسوء تماما".
واتهم جاويش أوغلو الأمريكيين بأنهم "يتذرعون بمحاربة تنظيم داعش من أجل مواصلة دعم وحدات حماية الشعب الكردية، إلا أنهم لا يقتربون من المجموعات الصغيرة المتبقية من عناصر داعش والجيوب المتبقية له في صحراء سوريا والمناطق الحدودية مع العراق".
وأضاف أن "سوريا وشعبها سيشكران تركيا مستقبلا لأنها تقوم بتطهير الأراضي السورية من المنظمات الإرهابية، ولا تقوم بتسليم الأراضي التي تطهرها من منظمة إرهابية إلى منظمة إرهابية أخرى كما تفعل الولايات المتحدة، وإنما تسلمها إلى أهاليها".
وردا على سؤال حول الزيارة المزمعة لوزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إلى تركيا، قال جاويش أوغلو: "ما ننتظره من الولايات المتحدة واضح وصريح، وأخبرناهم به عدة مرات. نحن لا نريد وعودا وإنما نريد خطوات ملموسة".
وتابع جاويش أوغلو: "الولايات المتحدة بالتسبب في فقدان الثقة بيننا، لأن تركيا لا تخطئ بحق أي من حلفائها أو أصدقائها ولا بحق أي دولة، إلا أننا رأينا أخطاء جسيمة قامت بها حليفتنا الولايات المتحدة في مسائل مثل منظمة فتح الله غولن الإرهابية وتنظيم "ي ب ك" الإرهابي، كما أنها لم تفِ بوعودها لنا".
وأضاف وزير الخارجية التركي متسائلا: "إلى أي مدى يمكن الوثوق بدولة لا تفي بوعودها؟".وأشار جاويش أوغلو إلى الأهمية التي تحملها زيارة تيلرسون خاصة أنها ستأتي بعد زيارة مستشار الأمن القومي الأمريكي، هربرت ماكماستر، وقال إن "الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيستقبل تيلرسون مساء الخميس، فيما سألتقيه يوم الجمعة".


لمزيد من اخبار سياسية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق