اغلاق

وفد الجبهة الديمقراطية يزور مدرسة أمريكا اللاتينينة الطبية في كوبا

قام وفد الجبهة الديمقراطية يتقدمه فهد سليمان نائب الأمين العام للجبهة ويضم: أبو بشار عضو المكتب السياسي ووليد أبو خرج ومعاذ موسى عضوي اللجنة المركزية


جانب من الزيارة


بزيارة مدرسة أمريكا اللاتينية الطبية (ايلام) في العاصمة هافانا.
استقبل وفد الجبهة الدكتور انطونيو غوتييريس عميد المدرسة، يرافقه عدد من الطاقم الاكاديمي ومسؤول العلاقات الدولية في المركز، وقدم له شرحًا مفصلا عن "تاريخ المعهد ودور القائد الراحل فيديل كاسترو في تأسيسه".
وأشار الى أن "المعهد عبر سنوات عمله العشرين قام بتخريج أكثر من 28 ألف طالب أجنبي من أكثر من 80 دولة"، وأضاف أن "المعهد يضم العديد من الطلبة الفلسطينيين"، وأشاد "بانضباطهم والتزامهم الوطني ومستواهم الأكاديمي".
شكر فهد سليمان إدارة المعهد، واعتبر أن "هذا الصرح هو ترجمة حقيقية وعملية للتضامن الأممي، وأن كوبا وبرغم الحصار لا زالت تقدم كل امكانياتها وتضعها في خدمة قضايا الشعوب المناضلة من أجل استقلالها". أضاف "إن هذه المساهمة الأممية العميقة والواسعة تعجز عن تحقيقها دول تعتبر نفسها (عظمى) ولكن الثورة الكوبية وقيادتها ووضوحهم والتزامهم بالتضامن الأممي كأحد الأعمدة الرئيسية لاستمرار الثورة، يجعل كوبا قوة عظمى في مجال العلوم الطبية واعطاء هذه المهنة مغزاها الانساني النبيل".
في نهاية اللقاء قدم نائب الأمين العام درع الجبهة لادارة المعهد "تعبيرًا عن التقدير للدور الأكاديمي الأممي للمعهد باعتباره صرحًا أكاديميًا للانسانية جمعاء".
التقى أيضًا مسؤول الوفد بالطلبة الفلسطينيين في المعهد، وقدم مداخلة حول "المستجدات السياسية في الوضع الفلسطيني والهجمة الأمريكية الصهيونية الأخيرة على شعبنا"، وأكد على ثقته بأن "الشباب الفلسطيني قادر على قلب موازين القوى لصالح شعبنا وحقوقه".
الطلبة من جهتهم شكروا وفد الجبهة وفهد سليمان على زيارتهم، وأكدوا "سيرهم في طريق النضال بالعلم والوحدة الوطنية".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق