اغلاق

الاصوات التي تطالب نتنياهو بالاستقالة تتعالى اثر الشبهات وفي الائتلاف يدافعون عنه

تشهد الساحة السياسية في البلاد ، ردود فعل واسعة ، بعد نشر توصيات الشرطة بمقاضاة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بشبهات الرشاوى في الملفين 1000 و 2000 .
Loading the player...

ودعت أصوات في صفوف المعارضة نتنياهو بالاستقالة الفورية والتنحي عن منصبه؛ فيما تلقى رئيس الوزراء دعما من اعضاء أحزاب الائتلاف الحكومي الذين صرحوا انهم سينتظرون قرار المستشار القضائي للحكومة في هذه القضايا.
وزير المالية موشيه كحلون رئيس حزب "كولانو"، عقب قائلا : "حسب القانون يجوز فقط للمستشار القضائي للحكومة ان يتخذ قرارا بشأن تقديم لائحة اتهام، وحتى ذلك القرار فانني سأستمر في إدارة شؤون الدولة الاقتصادية". وطالب كحلون السياسيين من اليمين واليسار "الكف عن التهجم على الشرطة وأجهزة تطبيق القانون، وإتاحة المجال لها بالعمل بشكل مستقل ودون ممارسة الضغوط عليها".

"نتنياهو لا يتمع بالشرعية"
افي جباي رئيس المعسكر الصهيوني قال: "على نتنياهو الاستقالة من منصبه فورا ". وهاجم جباي كل من الوزير كحلون والوزير نفتالي بينت بأن "عليهما حل الحكومة لكن الكرسي مريح لهما".
زهافا جلؤون رئيسة حزب ميرتس السابقة عقبت قائلة: "اطالب رئيس الوزراء  الإعلان عن اعتذاره عن أداء  مهام منصبه بسبب توصيات الشرطة.  نتنياهو لم يعد يتمتع بالشرعية لمواصلة تولي منصبه، اذ انه لا يمكن الاعتماد على شخص التصقت به قضايا فساد تنطوي على مثل هذه الخطورة".

"حكومة بديلة"
أما عضو الكنيست ايلان جلئون من ميرتس فقال: "توصيات الشرطة ضد رئيس الوزراء بشبهات الرشاوى تلقي بظلالها على صعوبة وظيفة رئيس الوزراء واتخاذ القرارات.  ولذلك عليه الاستقالة او التنحي . ولذلك سوف أتوجه لرؤساء الأحزاب من أجل إقامة حكومة بديلة بدون نتنياهو واعطاء الفرصة لأحزاب الائتلاف بتكوين حكومة جديدة خلال 100 يوم".

"نتنياهو يجب ان يبقى بمنصبه حتى لو قُدمت لائحة اتهام ضده" 
عضوة الكنيست من الليكود نافاه بوكير قالت انه "على رئيس الحكومة عدم الاستقالة من منصبه حتى لو قدمت النيابة لائحة اتهام بحقه".
رئيس الكنيست يولي ادلشطاين عقب قائلا: "لكل شخص وايضا لرئيس الحكومة فرصة من أجل تبرئة نفسه.  وانصح بالانتظار بفارغ الصبر لقرارات الأجهزة القضائية وخاصة المستشار القضائي للحكومة".

نتنياهو: "الائتلاف الحكومي قوي"
من جانبه اعتبر نتنياهو ان توصيات الشرطة لا اساس لها من الصحة، وان القضية ستنتهي بدون اي شيء. كما اكد ان "الائتلاف الحكومي قوي وسيبقى يخدم مواطني الدولة حتى نهاية الدورة".


رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، تصوير AFP


رئيس حزب العمل افي جباي


عضوة الكنيست زهافا جلئون


وزير المالية موشيه كحلون


رئيس الكنيست، يولي يوئال ادلشطاين


نافاه بوكير


إيلان غيلئون

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق