اغلاق

غزة: جامعة الأقصى تستقبل القنصل الفرنسي العام بالقدس

عبّر أ. د. أيمن صبح نائب رئيس جامعة الأقصى للشؤون الأكاديمية "عن شكره وامتنانه للحكومة الفرنسية على دعمها المتواصل للشعب الفلسطيني عامة، ولا سيما


صورة جماعية خلال زيارة القنصل الفرنسي لجامعة الأقصى في غزة

المؤسسات التعليمية"، جاء ذلك خلال استقباله نيابةً عن رئيس الجامعة د. كمال الشرافي للقنصل الفرنسي العام بيار كوشار الذي زار مقر الجامعة الرئيس بغزة، وكان في استقبال الوفد نواب الرئيس ومستشاريه وعدد من أعضاء مجلس الجامعة.
ونقل أ.د. صبح تحيات رئيس الجامعة د. كمال الشرافي، مقدمًا نبذة مختصرة عن الجامعة ومسيرتها، مشيرًا أن "الجامعة تقدم خدماتها لأكثر من 25 ألف طالب وطالبة من أبناء قطاع غزة ذوي الدخل المحدود"، منوهًا إلى أن "إدارة الجامعة  تولى اهتمامًا كبيرًا بقسم اللغة الفرنسية والذي تعتبره من الأقسام النوعية المتميزة على مستوى جامعات الوطن"، مجددًا شكره للحكومة الفرنسية "لدعمها المتواصل  واللا محدود للقسم وطلبته وللكادر الأكاديمي فيه".

"نموذج رائع من نماذج تعليم اللغة الفرنسية"
من جهته، عبّر كوشار عن "شكره العميق لإدارة الجامعة على الاستقبال الحافل"، منوهًا أن "الجمهورية الفرنسية حكومةً وشعبًا تقف إلى جانب الشعب الفلسطيني وتناصره في قضيته العادلة في كافة المحافل الدولية"، مشيرًا إلى أن "هذا الدعم متمثلاً في وجود المعهد الفرنسي بغزة الذي يقدم خدماته لفئة الشباب، ويساهم في صقل مهاراتهم في كافة الجوانب المختلفة"، معبّرًا عن إعجابه الشديد بقسم اللغة الفرنسية "باعتباره نموذجًا رائعًا من نماذج تعليم اللغة الفرنسية"، مؤكدًا أن "الدعم الفرنسي سيتواصل لهذا القسم ودعم برامجه بكافة الإمكانيات المتاحة وتطوير الكادر البشري أكاديميًا من خلال تقديم منح ابتعاث للدراسات العليا، وما هذه الزيارة إلا تأكيدًا على عمق العلاقة التي تربط الشعب الفرنسي بالشعب الفلسطيني".
وفي نهاية الزيارة قدم أ.د. صبح درع الجامعة "تقديرًا وامتنانًا لزيارة القنصل الفرنسي"، داعيًا إياه إلى "تقديم مزيدًا من الدعم للارتقاء بالجامعة"، ناقلاً تحيات القيادة والشعب الفلسطيني للشعب الفرنسي "على مواقفه الثابتة المنحازة للحق والقانون الدولي".


 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق