اغلاق

بمبادرة شادي قبلان وعضو الكنيست شمولي: جلسة في لجنة الداخليّة حول هدم البيوت في القرى الدرزيّة

علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنّه تم اليوم عقد جلسة في لجنة الداخليّة في الكنيست بمبادرة عضو الكنيست ايتسيك شمولي بموضوع هدم البيوت في القرى الدرزيّة .


عضو الكنيست ايتسيك شمولي

وجاءت الجلسة في أعقاب السياسة التي تنتهجها سلطات تطبيق القانون في القرى الدرزيّة والعربية بما يتعلّق بالبناء، مع العلم أنّ أغلبية البيوت المهدّدة بالهدم مبنيّة على أرض خاصّة وداخل الخط الأزرق في البلدات وبسبب عدم وجود خرائط هيكليّة ، فان البناء غير متطوّر ولا يعطي الإجابات للنمو الديموغرافي في هذه البلدات وهذا ما يؤدّي بالمواطنين الى ارتكاب مخالفات بناء يعاقبون عليها فيما بعد .
عضو الكنيست ايتسيك شمولي المبادر لعقد الجلسة قال :" لا يمكننا الموافقة على الوضع القائم والذي به شباب دروز وعرب يعاقبون بمخالفات باهظة ، وبأوامر هدم موجعة بسبب مشكلة التخطيط والبناء والتي لا علاقة لهم بها ".
وأضاف : " هؤلاء الشباب يبنون على أراضيهم الخاصّة وليس هناك أي سبب يمنع وقف ملاحقتهم قانونيا مع الاستمرار بخطوات التخطيط في القرى وهذا ما سأعمل عليه بمشاركة زملائي " .
الشاب شادي قبلان من بيت جن والذي يقود هذا الصراع قال : " الطائفة الدرزيّة ربطت مصيرها بمصير الدولة منذ إقامة دولة إسرائيل ، ويجب علينا المحافظة على الطابع القروي لكي لا تختفي الأقليّة الدرزيّة " .
وأضاف : " نحن نطالب بمساواة في الحقوق ومساعدة في التخطيط ووقف الهدم ". وأنهى قبلان بالقول :" لا تجعلوا من المواطنين الصالحين مجرمين " .


شادي قبلان

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق