اغلاق

القدس: ’التعليم من أجل التوظيف’ والمقاصد تخرّجان مجموعة جديدة من الممرضات

احتفلت المؤسسة الفلسطينية للتعليم من أجل التوظيف بالشراكة مع مستشفى جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية بتخريج وتوظيف 25 من الممرضات حديثات التخرج


صورة جماعية
 
بعد إتمامهم تدريباً فنياً متخصصاً في مجال التمريض وتأهيلهم للعمل في المستشفى.
ويأتي هذا البرنامج ضمن سلسلة من التدريبات التي تنفذها المؤسسة الفلسطينية للتعليم من أجل التوظيف مع مستشفى جمعية المقاصد الخيرية ضمن شراكة استراتيجية تهدف إلى تأهيل الكوادر الطبية الجديدة بالمهارات المطلوبة للعمل في المستشفى وربطهم بفرص عمل وتفعيل دورهم المجتمعي، حيث عملت المؤسسة على تأهيل وتوظيف أكثر من 100 ممرض وممرضة بالتعاون مع مستشفى المقاصد وشبكة مستشفيات القدس.

"مهارات الحياة العملية"
ويتكون التدريب من قسمين، حيث يتمحور القسم الأول "مهارات الحياة العملية"، حول العمل ضمن فريق، والالتزام بالوقت، واتخاذ القرارات، واكتساب الثقة بالنفس، وفنون كتابة السيرة الذاتية، والتحضير لمقابلات العمل، وغيرها من المهارات الأساسية للحصول على وظيفة والحفاظ عليها. بينما يتناول القسم الثاني "التدريب الفني المتخصص في التمريض" مهارات الاتصال والتواصل بين الزملاء والمرضى، والحد والوقاية من انتشار العدوى، والسلامة والجودة في الخدمات الصحية وفي التعامل مع العقاقير الخطيرة، واًلية التوثيق الجيد، وإنعاش القلب الأساسي والرئتين.

"أهمية الشراكة"
في البداية رحب ناجي أبو علي، مسؤول قسم التعليم المستمر في مستشفى المقاصد، بالحضور والخريجين، مؤكداً على أهمية هذه الشراكة، وشكر كل من المحاضرين والقائمين على البرنامج التدريبي حيث كان لهم دوراً كبيراً في إنجاح التدريب وتحقيق أهدافه.
وأشاد الدكتور بسّام أبو لبدة، القائم بأعمال المدير التنفيذي في المستشفى، بالشراكة مع المؤسسة الفلسطينية للتعليم من أجل التوظيف، "أشكر المؤسسة على توفير هذه الفرصة للممرضات والتي أضافت الكثير لمهاراتهم في الحياة العملية، ويسرنا في مستشفى المقاصد أن نتعاون مجدداً مع المؤسسة الفلسطينية للتعليم من أجل التوظيف لتنفيذ مثل هذه التدريبات وذلك لأن تمكين الطلاب الخريجين يقع على عاتق المستشفى ومؤسسات المجتمع المدني."

"دعم فئة النساء والشباب في المجتمع الفلسطيني"
وصرح سارو نكشيان، المدير التنفيذي في المؤسسة الفلسطينية للتعليم من أجل التوظيف، "تركز المؤسسة على دعم فئة النساء والشباب في المجتمع الفلسطيني لصقل شخصيتهم وتنمية مهاراتهم ومساعدتهم في تأمين وظائف تضمن لهن مستقبلاً أفضل"، كما وشكر مستشفى المقاصد على تعاونهم الدائم في تنفيذ مشاريع تدعم الخريجين الجدد وتساعدهم في إيجاد وظيفتهم الأولى.
وبدورها، أعربت علا خليل، إحدى المشاركات في البرنامج التدريبي، عن امتنانها للمؤسسة الفلسطينية للتعليم من اجل التوظيف ومستشفى المقاصد لتوفير هذه الفرصة "لقد استفدت كثيراً من التدريب، خصوصاً تدريب مهارات الحياة العملية، حيث ساعدني في تحويل المعرفة النظرية التي تعلمتها خلال الجامعة إلى تطبيق عملي مما عزز فرصة التطور في مجال عملي".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق